الحريري لـ تيلرسون: انتهاكات إسرائيل للحدود تعرقل “وقف إطلاق النار الدائم”

الحريري لـ تيلرسون: انتهاكات إسرائيل للحدود تعرقل “وقف إطلاق النار الدائم”

اعتبر رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، أن الانتهاكات الإسرائيلية اليومية لسيادة بلاده تعرقل الانتقال إلى “حالة وقف إطلاق نار دائم”.

وقال الحريري في مؤتمر صحفي مشترك، عقده مع وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، اليوم الخميس، في مقر الحكومة وسط بيروت، إن “خطاب إسرائيل التصعيدي يجب أن يتوقف”.

وأوضح أن “الحدود الجنوبية اللبنانية هي أهدأ حدود في الشرق الأوسط، وقد طلبت مساعدة الوزير تيلرسون لإبقائها على هذا النحو”.

وأكد الحريري لتيلرسون على حق لبنان في استكشاف واستثمار وتنمية موارده الطبيعية في مياهه الإقليمية.

وعلى صعيد آخر، أكد رئيس الحكومة أن “سياسة النأي بالنفس تتم مراقبتها عن كثب من جميع مؤسسات الدولة لضمان تنفيذها بما فيه مصلحة لبنان الوطنية في الإبقاء على أفضل العلاقات مع الدول العربية والمجتمع الدولي ككل”.

وسبق أن أجمعت مكونات الحكومة اللبنانية نهاية العام المنصرم، على التزامها بسياسة “النأي بنفسها عن أي نزاعات أو صراعات أو حروب أو عن الشؤون الداخلية للدول العربية، حفاظًا على علاقات لبنان السياسية والاقتصادية مع أشقائه العرب”.

وفي الشأن الاقتصادي، قال الحريري: “اتفقنا على أن القطاع المصرفي اللبناني لا يزال حجر الأساس في اقتصادنا”.

ولفت إلى أن هذا القطاع “متين وسليم ويخضع للإشراف ويلتزم كليًا بالقوانين والأنظمة الدولية”.

والتقى تيلرسون فور وصوله لبنان اليوم كلًا من رؤساء الجمهورية ميشال عون، ومجلس النواب نبيه بري، والحكومة الحريري.

وتعد زيارته هي الأولى لمسؤول أمريكي في هذا المنصب منذ 4 أعوام، إذ سبقها زيارة نائب مساعده جيفري فيلتمان.

وتأتي زيارة الوزير الأمريكي إلى لبنان في ظل تصاعد الأزمة اللبنانية الإسرائيلية حول قضايا الحدود البرية والبحرية.

وغادر تيلرسون، الذي زار لبنان لساعات، إلى تركيا، ليختم بها زيارة شرق أوسطية شملت أيضًا مصر والأردن والكويت.