إسرائيل تنصب برجًا للمراقبة عند “باب العامود” في القدس (صورة)

إسرائيل تنصب برجًا للمراقبة عند “باب العامود” في القدس (صورة)

أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، برجًا أمنيًا للمراقبة عند مدخل “باب العامود” أعرق وأقدم أبواب مدينة القدس المحتلة.

وذكرت مصادر مطلعة، أن إسرائيل بدأت من فترة بإفراغ أجهزة ومعدات ضخمة بهدف بناء هذا البرج، لإحكام السيطرة على مدينة القدس، ومراقبة تحركات المقدسيين اليومية ضمن إجراءاتها الأمنية والتهويدية للمدينة، بالإضافة إلى بناء غرف تحقيق بجوار هذا البرج.

وقال المختص بالشأن الإسرائيلي توفيق عابد، إن “الاحتلال يواصل الليل بالنهار من أجل تطبيق نظرية يهودية المدينة، والتي تقتضي السيطرة الديموغرافية والجغرافية على القدس، وخاصة في ظل إصرار العديد من المقدسيين على عدم مغادرة القدس، رغم كل الإغراءات التي يطرحها الاحتلال عليهم”.

وأشار عابد لإرم نيوز إلى “أن المحاولات التهويدية ازدادت حدة وعدوانًا، وخاصة بعد إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل؛ ما أشعر الإسرائيليين وقطعان المستوطنين بوجود غطاء سياسي لعدوانهم وعربدتهم في المدينة المقدسة”.

يذكر أن الاحتلال الإسرائيلي بدأ  بتغيير معالم مدينة القدس من أجل تطبيق خطته التهويدية، من خلال وضع كاميرات المراقبة في كل مكان، وإزالة الأشجار، وهدم البيوت، وتكثيف التواجد اليهودي، ومحاصرة المسجد الأقصى بالمؤسسات الإسرائيلية وغير ذلك.