مقتل وجرح 11 عنصراً من حزب الله في جرود القلمون

مقتل وجرح 11 عنصراً من حزب الله في جرود القلمون

المصدر: إرم - دمشق

أكدت مصادر في المعارضة السورية، أنه قتل وجرح 11 عنصراً من حزب الله في جرود القلمون، وقالت المصادر إن عنصران من الحزب اللبناني قتلا وأصيب تسعة آخرون بجراح، أثناء تغطيتهم لانسحاب مجموعة من الحزب نفذت عملية في جرود بلدة رأس المعرة، استهدفت خلالها سبعة مقاتلين.

جاء ذلك، في وقت تستمر فيه الاشتباكات بين مقاتلي تنظيم ”الدولة الإسلامية“ والكتائب الإسلامية وجبهة ”النصرة“ ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والكتائب الإسلامية من طرف، وقوات النظام مدعمة بحزب الله وقوات الدفاع الوطني من طرف آخر في جرود القلمون، وسط أنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، بينما تشهد مناطق في الطريق الواصل بين بلدتي خان الشيح وزاكية إطلاق نار من قناصة قوات النظام، دون إصابات حتى الآن.

على صعيد آخر، ألقى الطيران المروحي ثلاثة براميل متفجرة على مناطق في قرية أبو حبيلات بالريف الشرقي لحماه، كما استهدف مقاتلو جند الأقصى بعدد من الصواريخ مطار حماه العسكري، في الغضون تستمر الاشتباكات بين قوات النظام من طرف ومقاتلي تنظيم جند الاقصى وكتائب أخرى من طرف ثاني في محيط قرية ارزة بريف حماه الشمالي الغربي وسط تقدم لقوات النظام والمسلحين الموالين لها في المنطقة، كذلك استهدفت الكتائب الإسلامية بصاروخ آلية لقوات النظام على الطريق الواصلة بين حماه – محردة ما أدى لإعطابها، ومعلومات أولية عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام.

في الأثتاء، لقي 12 مقاتلاً من تنظيم ”الدولة الإسلامية“ مصرعهم خلال قصف للطيران الحربي على عدة مناطق في محافظة الرقة، واشتباكات مع قوات النظام في محيط مطار الطبقة العسكري، آخر معاقل قوات النظام في الرقة، بينما نتج عن الاشتباكات تقدم لقوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط مطار الطبقة العسكري.

وقال ناشطون معارضون أن الطيران الحربي نفذ 14 غارة على مناطق في الغوطة الشرقية، ما أدى لمقتل رجل وزوجته وطفلين إضافة لرجل آخر، ومعلومات عن سقوط قتلى آخرين وسقوط جرحى، كما قتل ما لا يقل عن 5 من عناصر قوات النظام خلال الهجوم الذي نفذه ”الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام“ على حواجز لقوات النظام في محيط إدارة المركبات على أطراف بلدة حرستا في ريف دمشق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com