بالفيديو.. وداع مؤثر للناشطة الحقوقية اليمنية ريهام البدر

بالفيديو.. وداع مؤثر للناشطة الحقوقية اليمنية ريهام البدر

المصدر: عدن- إرم نيوز

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في اليمن، مقطعًا مرئيًا مؤثرًا يظهر موكب وداع جثمان الناشطة في حقوق الإنسان ريهام البدر، التي لقيت حتفها يوم الخميس، برصاص قناص حوثي أثناء تأدية عملها في أحد أحياء مدينة تعز.

وأوجعت إحدى صديقات ريهام، قلوب مشاهدي المقطع، عندما ظهرت وهي تبكي على جثمانها بشكل هستيري، مطالبةً بدفنها مع الراحلة، بالإضافة إلى ضربها وعتابها لزميل لهما، كان برفقة ريهام أثناء مقتلها على يد الحوثيين، حيث صرخت في وجهه قائلة: (لماذا جعلتهم يقتلونها؟)“.

وقال المصور الفوتغرافي محمد التويجي، مُلتقط المشهد: ”ما أصعب أن تودع أقرب الناس إليك وأنت تعلم أنه لن يعود“، متابعًا: ”فتودعه بحرقه، بل تحاول أن تكذب الواقع الذي تمر به بجعلك تودع روحك مع أنك تتنفس“.

واختتم التويجي، تغريدته التي كتبها برفقة المقطع الذي نشره على حسابه الشخصي في (تويتر): ”نسيم العديني تودع صديقتها المقربة الناشطة الحقوقية ريهام البدر“.

إلى ذلك، تناقل الناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، صورتين لآخر محادثة أجرتها ريهام مع إحدى صديقاتها، على منصة (الواتساب).

وأظهرت المحادثة، ما وصلت له الناشطة في حقوق الانسان ريهام البدر، من حالة نفسية سيئة، جراء معاناتها وأبناء تعز، إزاء الحرب التي تشنها مليشيات الحوثي الانقلابية على المدينة، التي تدخل عامها الثالث على التوالي.

وصرّحت البدر لصديقتها عن أمنيتها بمغادرة الحياة، لما آل له الوضع في تعز، إذ يزداد  كل يوم سوءًا، معبرة عن ذلك بقولها: ”أود مغادرة الدنيا مع المغادرين، فقد تعبت، كل يوم ينقص منّا واحد، لم تعد فينا قوة، فالحجر يتألم من الوجع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com