البرلمان الليبي يحذر من تفاقم أزمة أهالي تاورغاء

البرلمان الليبي يحذر من تفاقم أزمة...

مجلس النواب الليبي، حمل المجلس الرئاسي مسؤولية تفاقم مشكلة أهالي مدينة تاورغاء.

المصدر: إرم نيوز - خالد أبو الخير

أعرب مجلس النواب الليبي، عن قلقه الشديد لما آلت إليه أمور تنفيذ اتفاق ”تاورغاء – مصراته“، الذي نص على عودة مهجري تاورغاء إلى ديارهم، محملاً المجلس الرئاسي وبعثة الأمم المتحدة مسؤولية سلامة أهالي تلك المدينة.

وقال البرلمان في بيان صدر مساء اليوم الأثنين، إن ”السواد الأعظم من الليبيين شعبيا ورسميا هم الداعمون لحق عودة أهالي تاورغاء دون قيد أو شرط، وان كل مؤسسات الدولة الرسمية والأهلية ورغم ظروف الانقسام تدفع في اتجاه استيفاء حق العودة“.

وأكد البيان، أنه كان بارك خطوة اتفاق ما يعرف بـ“تاورغاء – مصراته”، وعول عليه كثيرا في ”إنهاء الأزمة الإنسانية التي عصفت بالنسيج الاجتماعي الوطني بين المدن والقبائل الليبية“.

وجدد البيان، التأكيد على التزام مجلس النواب الليبي بالعمل على عودة أهالي تاورغاء إلى مدينتهم، مبينا أن العودة ”أصبحت اليوم حاجة ملحة أكثر من ذي قبل بعد أن أصبح أكثر من 20 ألف مواطن في العراء على تخوم مدينتهم، يفترشون الأرض ويلتحفون السماء“.

وأوضح البرلمان، أن أهالي تلك المدينة المنكوبة، ”عولوا على وعود كانت قد قطعت لهم بتمكينهم من العودة إلى ديارهم في الأول من شباط الجاري“.

يشار إلى أن مليشيات مصراته منعت أهالي تاورغاء بقوة السلاح من العودة إلى مدينتهم، في حين لايزال المجلس الرئاسي عاجزًا عن تنفيذ الوعد الذي قطعه للأهالي بالعودة اعتبارا من 1 شباط/ فبراير الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com