إسقاط مقاتلة روسية في سوريا ومقتل الطيار (فيديو)

إسقاط مقاتلة روسية في سوريا ومقتل الطيار (فيديو)

المصدر: رويترز

قالت وزارة الدفاع الروسية والمعارضة المسلحة السورية، اليوم السبت، إن مقاتلي المعارضة أسقطوا طائرة حربية روسية اليوم السبت وقتلوا قائدها خلال ”اشتباك“ على الأرض بعد أن قفز منها بالمظلة.

وقع الحادث في إحدى مناطق محافظة إدلب بشمال سوريا والتي تشهد ضربات جوية مكثفة وقتالا على الأرض بين قوات الحكومة المدعومة من روسيا وإيران والمعارضة المسلحة التي تعارض الرئيس بشار الأسد.

وقال مصدر بالمعارضة المسلحة إن الطائرة الروسية أسقطت فوق بلدة خان السبل قرب مدينة سراقب على مقربة من طريق سريع يحاول الجيش السوري وفصائل مدعومة من إيران التقدم عليه.

وأضاف المصدر أنه على الرغم من نجاة الطيار الروسي من الحادث فإنه لقي حتفه على يد مقاتلي المعارضة السورية الذين حاولوا أسره.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الطائرة أسقطت بصاروخ أرض جو محمول على الكتف، وإن الطيار الذي أفادت الأنباء بهبوطه من الطائرة بالمظلة قُتل في وقت لاحق على الأرض.

وأضاف ”الطيار قُتل في اشتباك مع إرهابيين“.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن موسكو ردت بتوجيه ضربة باستخدام سلاح لم يكشف عنه بالغ الدقة قتل أكثر من 30 متشددا في منطقة بمحافظة إدلب حيث أسقطت الطائرة.

وعرضت المعارضة السورية على مواقع التواصل الاجتماعي ما قالت إنه حطام الطائرة وجثة الطيار وحولها مقاتلون من المعارضة.

وقالت المعارضة إن الطائرة التي أسقطت كانت واحدة من الطائرات التي استخدمت لاستهداف مدنيين على طريق سريع أثناء فرارهم من القرى التي اجتاحها الجيش بمساعدة مسلحين أجانب.

هيئة تحرير الشام تعلن مسؤوليتها 

أعلنت هيئة تحرير الشام، المرتبطة بالفرع السابق لتنظيم القاعدة في سوريا، مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة الحربية الروسية بصاروخ مضاد للطائرات محمول على الكتف.

ونشرت هيئة تحرير الشام بيانا على وسائل التواصل الاجتماعي ينقل عن قيادي مسؤول عن دفاعاتها الجوية قوله إن مقاتليه أصابوا الطائرة أثناء غارة جوية على مدينة سراقب في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا.

وتضم تحرير الشام الجماعة التي كانت تعرف في السابق باسم جبهة النصرة والتي كانت فرع القاعدة في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com