ليبيا.. مجلس ”بني وليد“ يعلن فشل التوصل إلى حل لأزمة مهجري تاورغاء

ليبيا.. مجلس ”بني وليد“ يعلن فشل التوصل إلى حل لأزمة مهجري تاورغاء

المصدر: طرابلس-إرم نيوز

أعلن المجلس المحلي في مدينة بني وليد (180 كم جنوب غرب طرابلس) فشل التوصل إلى حل بشأن أزمة مهجري ”تاورغاء“، الذين ترفض ميليشيات مصراتة عودتهم إلى مدينتهم.

وقال المجلس، في بيان، إن الجهود التي بذلت خلال ليل أمس الجمعة لم تفلح مع المسلحين في التخفيف من ”تعنتهم واستعمالهم الأسلحة لتهديد أهالي تاورغاء“.

ولفت المجلس إلى أن العديد من أهالي مدينة تاورغاء تجمّعوا في مدينة بني وليد قادمين من طرابلس، والخمس، وزليتن، وترهونة، وسبها، والشاطئ، ومن مدن الجبل الغربي ومدن الجنوب في طريق عودتهم إلى مدينتهم.

وأوضح أن عناصر مديرية أمن بني وليد رافقت الأهالي لتأمينهم حتى الحدود الإدارية للمدينة من ناحية تاورغاء، لكن ”لحظة وصولهم إلى تقاطع طريق النهر الصناعي مع طريق قرارة القطف، قابلتهم مجموعات مسلحة من مدينة مصراتة بسيارات مسلحة ومنعتهم من التقدم باتجاه بوابة 14 ومن ثَمّ إلى مدينة تاورغاء، وبقي تجمع الأهالي في قرارة القطف بأعداد كبيرة أغلبهم من الأطفال والشيوخ والنساء وبعض الشباب“.

وكان المجلس الرئاسي أعلن يوم الـ1 من شباط/ فبراير الجاري موعدًا لعودة المهجرين بعد اتفاق مع مصراتة، إلا أن ميليشيات مصراتة والمجلس العسكري فيها رفضا عودتهم.

من جهة أخرى، نفى المتحدث باسم وزارة دفاع حكومة الوفاق العميد محمد الغصري صدور أي تعليمات لقوات البنيان المرصوص باعتراض أهالي تاورغاء القادمين من المنطقة الشرقية في طريق عودتهم إلى مدينتهم.

وقال الغصري، الذي شغل سابقًا منصب المتحدث باسم قوات البنيان المرصوص في تصريح، مساء أمس الجمعة، إن هناك من يسعى لتشويه قوات البنيان المرصوص بغض النظر عن ماهية الحدث ومدى علاقة البنيان به، مطالبًا وسائل الإعلام بالتحلي بالمصداقية والدقة في نشر الأخبار.

يشار إلى أن شهود عيان أكدوا، يومي الخميس والجمعة الماضيين، اعتراض قوات من البنيان المرصوص لمهجري تاورغاء في البوابة 14 مدخل تاورغاء من ناحية الشرق، وتم منعهم من الوصول إليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com