انتقد عباس وإيران.. ليبرمان: تنقيب لبنان عن الغاز في البحر المتوسط ”استفزازي“

انتقد عباس وإيران.. ليبرمان: تنقيب لبنان عن الغاز في البحر المتوسط ”استفزازي“

المصدر: رويترز

 

وصفت إسرائيل، اليوم الأربعاء، مخططًا لبنانيًا للتنقيب في حقل للغاز بالبحر المتوسط على حدود البلدين بأنه أمر ”استفزازي جدًا“ وحثت الشركات العالمية على عدم تقديم عروض.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان خلال مؤتمر حول الأمن في تل أبيب ”عندما يطرحون عطاءً يخص حقلًا للغاز يشمل الامتياز 9 الذي هو ملك لنا بكل المقاييس… فإن هذا يمثل تحديًا سافرًا وسلوكًا استفزازيًا“.

وأضاف ”الشركات المحترمة (التي تقدم عروضًا في المناقصة)… هي في رأيي ترتكب خطأ فادحًا لأن هذا يخالف جميع القواعد والبروتوكولات في حالات مثل هذه“.

الإدارة بدلًا من الحل

وحول مستجدات الوضع في فلسطين دعا ليبرمان خلال المؤتمر نفسه إلى ”إدارة الصراع مع الفلسطينيين“، وليس إلى ”حله“.

وقال ليبرمان:“ كل ما يمكننا القيام به هو العمل على إدارة الصراع مع الفلسطينيين، والحل الوحيد، في الوقت الحاضر، هو التوصل إلى اتفاق أكثر محدودية، ان اتفاق سلام دائم هو أمر طموح جدًا الآن ”.

وأضاف ليبرمان أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ”لا يبحث عن اتفاق، فهو يبحث فقط عن شراء الوقت ووقف عملية السلام“.

وتابع:“ حاول (رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق) إيهود أولمرت أن يفعل كل ما يلزم للتوصل إلى اتفاق، لكن (عباس) أبو مازن ما زال يقول لا ”.

ماذا عن إيران؟

من جهة ثانية، قال ليبرمان إن الاتفاق الدولي مع إيران بشأن برنامجها النووي، ”صفقة سيئة للغاية“.

وأضاف:“ أنها أسوأ من الاتفاقات المبرمة مع كوريا الشمالية، هذه الصفقة تقود الشرق الأوسط برمته إلى سباق تسلح نووي، يجب تغيير الاتفاق مع إيران .“

وتعارض إسرائيل بشدة الاتفاق الدولي مع إيران، وتطالب بتعديله.

وفي إشارة إلى احتمال نشوب حرب جديدة مع لبنان، قال ليبرمان:“ لن نسمح بصور مثل تلك التي نشرت العام 2006، حيث رأينا مواطنين في بيروت على الشاطئ، بينما جلس الإسرائيليون في تل أبيب في الملاجئ ”.

وأضاف:“ يضحي حزب الله بالمصالح الوطنية اللبنانية لتحقيق أهدافه الخاصة، الجيش اللبناني وحزب الله هما نفسهما، سيدفعان الثمن في حالة التصعيد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com