العالم العربي

تظاهرات جديدة في السودان احتجاجًا على الغلاء (صور)
تاريخ النشر: 31 يناير 2018 11:10 GMT
تاريخ التحديث: 31 يناير 2018 11:10 GMT

تظاهرات جديدة في السودان احتجاجًا على الغلاء (صور)

أعلنت قوى سودانية معارضة انطلاق موجة احتجاجية جديدة، اليوم الأربعاء، ضد السياسات الاقتصادية لحكومة الرئيس عمر البشير، وحالة الغلاء التي تضرب البلاد، بعد أقل من شهر على احتجاجات واسعة شهدتها الخرطوم تخللتها اشتباكات مع قوات الأمن واعتقالات. وقال حزب المؤتمر السوداني المعارض، عبر حسابه على موقع تويتر، إن مسيرة احتجاجية انطلقت بمدينة سنجة التابعة لولاية سنار جنوب شرق العاصمة السودانية. https://twitter.com/SCP_Sudan/status/958640707996147712 ونشر ناشطون صورًا قالوا إنها من المسيرة. https://twitter.com/OmerAlniel/status/958640941920907264 وعلى الرغم من أن الدافع الأساس- المعلن- للتظاهرات هو الوضع الاقتصادي المتردي وحالة التضخم الكبيرة بعد هبوط قيمة العملة السودانية، إلا أن لافتات المتظاهرين لم تخلُ من الأبعاد السياسية؛ إذ برزت كلمات

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أعلنت قوى سودانية معارضة انطلاق موجة احتجاجية جديدة، اليوم الأربعاء، ضد السياسات الاقتصادية لحكومة الرئيس عمر البشير، وحالة الغلاء التي تضرب البلاد، بعد أقل من شهر على احتجاجات واسعة شهدتها الخرطوم تخللتها اشتباكات مع قوات الأمن واعتقالات.

وقال حزب المؤتمر السوداني المعارض، عبر حسابه على موقع تويتر، إن مسيرة احتجاجية انطلقت بمدينة سنجة التابعة لولاية سنار جنوب شرق العاصمة السودانية.

ونشر ناشطون صورًا قالوا إنها من المسيرة.

وعلى الرغم من أن الدافع الأساس- المعلن- للتظاهرات هو الوضع الاقتصادي المتردي وحالة التضخم الكبيرة بعد هبوط قيمة العملة السودانية، إلا أن لافتات المتظاهرين لم تخلُ من الأبعاد السياسية؛ إذ برزت كلمات ”عودة الديمقراطية“ و“الثورة“ في شعارات المحتجين.

وكانت قوى معارضة قالت، أمس الثلاثاء، إنها أكملت الاستعدادات لتظاهرة احتجاجية تحت اسم مظاهرة الخلاص، يوم الأربعاء.

وقال نائب رئيس حزب الأمة القومي المعارض، فضل الله برمة، في مؤتمر صحفي بمدينة أم درمان (غربي الخرطوم) إن خروج الجماهير إلى الشارع حق مشروع، وعلى النظام الكف عن استخدام العنف في مواجهة المحتجين؛ حتى لا تنزلق البلاد إلى ما لا تحمد عقباه، موضحًا أنه على قوات الأمن ألا تواجه المسيرة الاحتجاجية بالقوة، ومشددًا على سلمية الحراك ودستوريته، بحسب موقع سودان تربيون المحلي.

وتفجرت تظاهرات واشتباكات مع قوات الأمن في أنحاء البلاد مطلع هذا الشهر، بعد أن فرضت الخرطوم إجراءات اقتصادية صعبة تتسق مع توصيات صندوق النقد الدولي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك