سوريا.. قوات النظام تستهدف الغوطة بثلاثة صورايخ

سوريا.. قوات النظام تستهدف الغوطة ب...

الاشتباكات تستمر بين مقاتلي الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة من طرف، وقوات النظام والدفاع الوطني وحزب الله من طرف آخر في المليحة ومحيطها .

المصدر: دمشق – إرم

قال ”مكتب دمشق الإعلامي“ التابع لقوى المعارضة، ”إن قوات النظام السوري استهدفت منذ ساعات الصباح الأولى أطراف بلدة المليحة بالغوطة الشرقية لدمشق بثلاثة صورايخ أرض – أرض“، ولم يعرف حتى الآن حجم الخسائر البشرية والمادية. كما استهدفت مناطق عدة في ريف دمشق بالقصف الصاروخي والمدفعي منذ الصباح الباكر، وأوضح ناشطون ميدانيون أنه سقط قتلى وجرحى جراء قصف مدفعي لبلدة زاكية في ريف دمشق الغربي.

واستمرت الاشتباكات بين مقاتلي الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام ) من طرف، وقوات النظام وقوات الدفاع الوطني وحزب الله البناني من طرف آخر في المليحة ومحيطها، وسط قصف لقوات النظام على منطقة الاشتباك، بينما سقطت قذيفة هاون بالقرب من منطقة الخضر في جرمانا، في وقت تتعرض مناطق في أطراف بلدة جسرين لقصف من قوات النظام.

من جانب آخر، قال مقاتلون بالمعارضة ”إنهم تصدوا لمحاولة تقدم القوات النظامية المدعمومة بمليشيا حزب الله داخل مدينة داريا في الغوطة الغربية“.

كما تصدى الجيش السوري الحر لمحاولة قوات الأسد اقتحام بلدة بيت تيما في الغوطة الغربية بريف دمشق بعد اشتباكات عنيفة سقط خلاها عنصران من النظام قتلى وجُرح آخرون.

وفي تطور لافت في الغوطة الشرقية، أعلن ”جيش الإسلام“ (أحد فصائل الجبهة الإسلامية)، أنه أطلق السبت الماضي، سراح إحدى الأسيرات لديه نظراً لظروفها الصحية السيئة دون أي مقابل، ما دفع عائلات محتجزين تابعين للنظام لمطالبته بالتفاوض للإفراج عن أسرى لدى المعارضة.

وكانت سميرة محمود رحمة (50 عاماً) وتنتمي للطائفة الإسماعيلية، وقعت أسيرة لدى ”جيش الإسلام“ المعارضة بضاحية عدرا العمالية بالغوطة الشرقية، والتي اقتحمتها فصائل عسكرية معارضة – أبرزها ”جبهة النصرة“ و“جيش الإسلام“ – العام الماضي.

وعلى إثر اقتحام الضاحية التي كان يقطنها مئات الضباط بالجيش النظامي، اعتقلت المعارضة عشرات الضباط والجنود وعائلاتهم.

وكانت الأسيرة المحررة محتجزة بسجن ”التوبة“ التابع لكتائب ”جيش الإسلام“ بالغوطة الشرقية، وجرى تسليمها لمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري وموظفين تابعين للأمم المتحدة.

إلى ذلك سقطت قذائف هاون على مناطق العباسيين والعمارة والميدان والقصاع في دمشق وضاحية الأسد بحرستا في ريف دمشق مما أدى لوقوع اصابات وأضرار مادية.

وقال مصدر في قيادة الشرطة لوكالة ”سانا“ أن ”قذيفة سقطت على سيارة في ساحة جورج خوري بمنطقة العباسيين أدت إلى إصابة فتاة“, مضيفاً أن “ قذيفة ثانية ألحقت أضرارا مادية بمنزلين قرب حمام أمونة الاثري في منطقة العمارة السكنية دون وقوع إصابات بين المواطنين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com