حملة "الحياة لغزة" تنطلق من الضفة دعما للقطاع

حملة "الحياة لغزة" تنطلق من الضفة د...

الحملة تقوم على جمع التبرعات العينية من مواد غذائية، ملابس، مستلزمات مدرسية، مفروشات، ودواء لمساعدة أهالي قطاع غزة.

المصدر: رام الله - من مي زيادة

حملة شبابية تنبض بالحياة والقوة، ”الحياة لغزة“ حملة تطوعية لإغاثة أهالي قطاع غزة في ظل استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، أطلقها مجموعة من الشبان في مبادرة منهم لتخفيف المعاناة عن المشردين والأطفال والمتضررين جراء العدوان المستمر على القطاع، والذي دخل للمرة الثانية تهدئة لـ 72 ساعة.

وتقوم الحملة على جمع التبرعات العينية من مواد غذائية، ملابس، مستلزمات مدرسية، مفروشات، و دواء.

مكونة من 40 شاب وصبية من محافظات الضفة، بدأت منذ 3 أسابيع (منذ بدء العدوان على غزة تقريبا).

وتقول فرح أبو غربية متطوعة في الحملة: “ أن الحملة شبابية بحتة، جاءت الفكرة بشكل عفوي من مجموعة اصدقاء، وتواردت من الوضع الراهن في قطاع غزة ومايتعرض له من قتل وقصف وتدمير“.

وتضيف، أرسلنا 4 شحنات، عن طريق الهلال الأحمر، وكانت حسب الأولوية، الشحنة الأولى كانت بسبب حاجة القطاع للمياه فكانت ماجمعناه من عبوات، ثم المواد الغذائية، والآن الملابس والأدوية والأغطية.

وتقول أبو غربية، ”هدفنا هو إغاثة أهلنا في غزة وهذا الأمر واجب وطني ونحن نعمل على قدم وساق ولن تتوقف حملتنا وسنعمل على ضمان إدخال أكثر من شاحنة إغاثة لأهلنا في غزة“.

وتتابع حديثها، “ الحملة في كافة المدن الرئيسية وليست في رام الله فقط، تم جمع التبرعات العينية في مراكز المدن الضفة، ومن ثم يتم تجميعها في المقر الرئيسي للحملة وهو في مدينة رام الله، لإعادة تصنيفها وترتيبها تمهيدا لارسالها إلى القطاع“.

وأكدت أبو غربية، أن الحملة لاقت إقبالا كبيرا من المواطنين، الذين قدموا الألبسة والأغطية ومختلف المواد التموينية بشكل كبير، كغيرها من الحملات التي نشطت في الضفة الغربية خلال العدوان على غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com