العبادي.. حليف المالكي السابق الذي يستعد لإزاحته من السلطة

العبادي.. حليف المالكي السابق الذي...

السياسي العراقي انتمى إلى حزب الدعوة عام 1967، وكان مسؤولا لتنظيمات الحزب في بريطانيا عام 1977، ليحصل عام 1979 على عضوية القيادة التنفيذية للحزب.

بغداد– كلف الرئيس العراقي فؤاد معصوم الاثنين مرشح التحالف الوطني (الشيعي) حيدر العبادي بتشكيل الحكومة المقبلة لتوكل إليه بذلك مهمة خلافة حليفه السابق رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي.

والعبادي نائب رئيس البرلمان العراقي الحالي، أحد أبرز قيادات حزب الدعوة الإسلامية الذي يراسه المالكي.

ورأى مراقبون أن قرار منح العبادي منصب نائب رئيس البرلمان كان تمهيدا مبكرا لتنحية المالكي حيث أنه في الماضي لم تكن الاحزاب الشيعية تختار نوابا للرئيس من كتلة رئيس الوزراء للمحافظة على وحدة الفصائل الشيعية.

والعبادي ليس شحصية سياسية بارزة وقضى فترة في بريطانيا. ووفقا لسيرته الذاتية المنشورة على صفحته على فيسبوك فإن الاقتباس المفضل له يقول “ آلة الرئاسة سعة الصدر“.

ولد السياسي العراقي عام 1952 في بغداد، من عائلة ذات أصول جنوبية، عرفت في منطقة الكرادة الشرقية بالتجارة ومحلات العطارة، ليتم دارسته في بغداد، وينال درجة البكالوريوس من الجامعة التكنولوجية قسم الهندسة الكهربائية ببغداد عام 1975.

وحصل على الماجستير عام 1977، ثم الدكتوراه عام 1980 من جامعة مانشستر البريطانية، في تخصص الهندسة الكهربائية، وبقي في لندن منذ ذلك الحين، حتى عاد إلى العراق عام 2003.

انتمى إلى حزب الدعوة عام 1967، وكان مسؤولا لتنظيمات الحزب في بريطانيا عام 1977، ليحصل عام 1979 على عضوية القيادة التنفيذية للحزب.

كما اختير مسؤولا لمكتب الشرق الأوسط للحزب، ومقره بيروت، في عام 1980 لكنه بقى يدير المكتب من لندن، ليصار إلى تغييره بعد ذلك.

بعد سنوات عودته للعراق عام 2003، تسلم منصب وزير الاتصالات في الحكومة الانتقالية التي ترأسها إياد علاوي، ثم نائبا في البرلمان منذ عام 2005 وحتى الآن.

وسبق أن طرح اسم العبادي كمرشح عن حزب الدعوة لرئاسة الوزراء عام 2006 و2010.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com