استمرار القصف في الغوطة الشرقية بعد محادثات لوقف إطلاق النار‎ – إرم نيوز‬‎

استمرار القصف في الغوطة الشرقية بعد محادثات لوقف إطلاق النار‎

استمرار القصف في الغوطة الشرقية بعد محادثات لوقف إطلاق النار‎

المصدر: رويترز

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن القصف في منطقة الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة في سوريا استمر في وقت مبكر، صباح اليوم السبت، بعد أن صرح متحدث باسم المعارضة، الليلة الماضية، بأن روسيا تعهدت بمحاولة وقف إطلاق النار.

ولم تعلن روسيا أو الحكومة السورية رسميًا وقف إطلاق النار.

وتحاصر قوات الحكومة السورية الغوطة الشرقية، الواقعة خارج دمشق، منذ سنوات، وصعدت قصفها هناك في الشهور الأخيرة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن خمس غارات جوية استهدفت الغوطة الشرقية أثناء الليل واشتملت على قصف بالصواريخ والمدفعية.

وروسيا هي الداعم الأجنبي الرئيسي للرئيس السوري بشار الأسد في الحرب الأهلية الدائرة بسوريا، ويسعى مقاتلو المعارضة إلى الإطاحة بالأسد.

واختتمت جولة تاسعة من محادثات السلام تحت رعاية الأمم المتحدة في فيينا، أمس الجمعة، دون نتيجة.

وقال عضو المجلس العسكري للجيش السوري الحر، أيمن العاسمي، في وقت متأخر، من مساء أمس الجمعة، إن روسيا تعهدت لمفاوضي المعارضة في فيينا بأن تحث دمشق على وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية.

لكن المتحدث باسم وفد المعارضة في فيينا، يحيى العريضي، لم يؤكد التوصل لاتفاق لوقف إطلاق النار، مضيفًا أنه كانت هناك فقط مفاوضات بشأن الأمر.

وقالت المعارضة في ختام المحادثات، إنها لن تحضر مؤتمر السلام السوري الذي تستضيفه روسيا في سوتشي الأسبوع الجاري.

وتتنامى مخاوف دولية بشأن مصير الغوطة الشرقية التي تقول الأمم المتحدة إنها تعاني نقصًا حادًا في الغذاء والدواء ساهم في أسوأ حالات سوء تغذية في الحرب الأهلية السورية.

ويقطن الجيب زهاء 400 ألف نسمة، ورغم وقوع الغوطة في منطقة ”خفض التصعيد“ بموجب اتفاقات لوقف إطلاق النار قادتها روسيا، استمر القتال هناك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com