السيستاني يطالب حزب المالكي بترشيح شخصية بديلة لرئاسة الحكومة

السيستاني يطالب حزب المالكي بترشيح...

ضغوط سياسية يمارسها ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي على رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس الجمهورية فؤاد معصوم لتكليفه بتشكيل الحكومة المقبلة.

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

طالب المرجع الديني الأعلى علي السيستاني، حزب الدعوة تنظيم الخارج الذي يتولى أمانته العامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، بترشيح شخصية بديلة عن المالكي تتولى رئاسة الحكومة.

وقالت مصادر محلية عراقية، إن السيستاني أجاب على رسالة بعثها حزب الدعوة تنظيم الخارج إليه بشأن مرشحهم لرئاسة الوزراء، والتي انحصرت برئيس الوزراء نوري المالكي والتي نصت ”نظرا للظروف الحالية نرى استبدال مرشحكم لرئاسة الوزراء“.

وأضافت المصادر، أن ائتلاف دولة القانون قرر عقد اجتماع بعد وصول رد الرسالة للتصويت على مرشحه لتقديمه لمجلس النواب في جلسته المقرر عقدها الثلاثاء، مبينا أن كتلتي بدر ومستقلون المنضويتان ضمن الائتلاف الوطني ترفضان التصويت لصالح المالكي.

وكان ائتلاف المواطن احد مكونات التحالف الوطني الشيعي كشف، عن ضغوط سياسية يمارسها ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي على رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس الجمهورية فؤاد معصوم لتكليفه بتشكيل الحكومة المقبلة.

وهدد الائتلاف الوطني الشيعي العراقي، الأحد الماضي، باللجوء إلى المحكمة الاتحادية لتحديد الكتلة الأكبر عدداً في مجلس النواب إذا ما أصر ائتلاف دولة القانون الذي يرأسه رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي على أنه الكتلة الأكثر عدداً.

ووفقاً للدستور العراقي، فإن على رئيس الجمهورية أن يدعو بعد أداء يمينه الدستوري الكتلة الأكبر داخل مجلس النواب خلال 15 يوما إلى تسمية مرشحها لرئاسة الوزراء، على أن يتم تشكيل الحكومة خلال مدة لا تتجاوز الـ45 يوما، وهو ما لم يتم حتى اليوم.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com