صواريخ ”أجناد الشام“ تستهدف معاقل النظام في دمشق

صواريخ ”أجناد الشام“ تستهدف معاقل النظام في دمشق

المصدر: دمشق – إرم

هزّت عدة انفجارات ظهر اليوم الأحد، قلب العاصمة دمشق، وأفاد شهود عيان أن منطقة البرامكة وساحة الأمويين وحي المزة 86 ذو الأغلبية العلوية وحيي المالكي والمهاجرين قرب القصر الرئاسي الخاص بسكن الرئيس بشار الأسد، وذلك بعد ساعات على تهديد لواء ”أجناد الشام“ بقصف دمشق.

وأفادت ”شبكة سوريا مباشر“ أن عددا من صواريخ ”الكاتيوشا“ وقذائف الهاون سقطت في معاقل النظام إحداها بالقرب من القصر الرئاسي ”المرابط“ في قلب العاصمة، ما سبب أضراراً مادية ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

وكان ”الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام“ قد بث بياناً على موقع ”يوتيوب“ السبت، أعلن فيه عن بدء عملية ”صواريخ الأجناد“ التي سيقوم من خلالها بقصف المناطق الأمنية والعسكرية في دمشق وهي التجمع الرئاسي بحي المالكي والمربع الأمني حي كفرسوسة والتجمع الأمني العسكري بحي المزة 86، بصواريخ ”كاتيوشا“ المصنعة محلياً“.

وجاء في البيان: ”رداً على المجازر المروعة التي يقوم بها نظام الأسد في عموم سورية، وفي ريف دمشق وغوطتيها بشكل خاص، والتي كان آخرها مجزرة دوما، راح ضحية قصفها أكثر من 30 شهيداً معظمهم من النساء والأطفال ثالث أيام العيد الفطر المبارك“.

وحذّر البيان المدنيين مطالباً بإخلاء المناطق المستهدفة، حيث قال: ”ومع إعدادنا لهذه الصواريخ لتصيب أهدافها بدقة وحرصاً منا على سلامة المدنيين والأبرياء نطلب منهم إخلاء تلك المناطق“.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية ”سانا“، عن مصدر في قيادة شرطة دمشق، بأن خمسة قذائف هاون سقطت اليوم، على حي المزة 86 وأخرى في حديقة فندق الشيراتون، أسفرت عن إصابة مواطنين اثنين وإلحاق أضرار مادية بممتلكات المواطنين.

وذكرت مصادر إعلامية أن عملية “صواريخ الأجناد” سوف تستمر على مدار خمسة أيام متواصلة, وأنه سيطلق ”الاتحاد الإسلامي“ خلالها مائة صاروخ على مدار خمسة أيام, أي بمعدل 20 صاروخا يومياً, تستهدف معاقل النظام الحيوية والأمنية وسط العاصمة دمشق.

وكشف قيادي في ”الاتحاد الإسلامي“ أنه سوف يتم استخدام صواريخ مصنعة في معامل الدفاع في ”الاتحاد“ في دمشق, ولها قوة تدميرية متوسطة, وتحتوي على ”منصة إطلاق“ فيها ستة حفر ضمن قاعدتها للمحافظة على اتزانها مما يعطي قوة دافعية أكبر للصاروخ, كما أن الصاروخ الواحد هو من عيار ”107مم“, والرأس الحربي المستخدم لهذه الصواريخ هو من عيار ”215مم“, وطول الصاروخ المستخدم قرابة ”750مم“, ويصل مداه إلى مسافة ”6.5 كم“, أي لعمق العاصمة دمشق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com