الدولة الإسلامية تقترب من سد الموصل شمال العراق

الدولة الإسلامية تقترب من سد الموصل...

المصادر تشير إلى أن مقاتلي التنظيم المتطرف أمهلوا قوات البيشمركة ساعتين للانسحاب من سد الموصل بعد سيطرتهم بالكامل على ناحية وانة شمال المدينة.

بغداد – قال شهود ومسؤول كردي إن تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على بلدة وأنه قرب سد الموصل الرئيسي في شمال العراق اليوم الأحد.

جاء الاستيلاء على بلدة وانه بعد أن سيطر التنظيم على بلدتين وحقل نفطي اليوم الأحد في أول انتصار كبير لهم على القوات الكردية منذ أن اجتاحوا شمال العراق في يونيو حزيران.

وقالت مصادر من محافظة نينوى العراقية، اليوم الأحد، إن تنظيم ”داعش“ أمهل قوات البيشمركة ساعتين للانسحاب من سد الموصل بعد سيطرتهم بالكامل على ناحية وانة شمال المدينة.

وأضافت المصادر أن ”مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية أو ما يعرف بداعش أمهلوا قوات البيشمركة ساعتين للانسحاب من سد الموصل (50 كم شمال المدينة(”.

وقال التنظيم في بيان بموقعه على الانترنت ”يسر الله تعالى للمجاهدين اقتحام العديد من المناطق المهمة التي تسيطر عليها العصابات الكردية والمليشيات العلمانية وبعد سلسلة معارك بمختلف أنواع الأسلحة استغرقت يوما كاملا فتح الله بها على أوليائه الموحدين وأخزى فيها أعداءه المرتدين وسقط وأُصيب فيها العشرات وهرب المئات منهم تاركين أعدادا كبيرة من الآليات والعجلات وكمية ضخمة من الأسلحة والأعتدة غنيمة للمجاهدين.“

وأضاف البيان ”سيطر الأخوة على العديد من المناطق وهي ناحية زمار ومنطقة عين زالة الغنية بالنفط“ بالاضافة إلى 12 قرية أخرى.

وتابع ”وقد وصلت سرايا الدولة الإسلامية للمثلث الحدودي بين العراق والشام وتركيا.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com