العدوان الإسرائيلي يدمّر 41 مسجدًا كليا و 120 جزئيا – إرم نيوز‬‎

العدوان الإسرائيلي يدمّر 41 مسجدًا كليا و 120 جزئيا

العدوان الإسرائيلي يدمّر 41 مسجدًا كليا و 120 جزئيا

المصدر: رام الله – من مي زيادة

ذكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف إدعيس، أن طائرات الاحتلال دمرت حتى اللحظة في قطاع غزة 41 مسجدا تدميرا كاملا، و120 تدميرا جزيئا، عدا عن استهداف المؤسسات الدينية كمقار لجان الزكاة وغيرها.

وحذر إدعيس، من المخطط الإسرائيلي الذي يعمل على تقسيم المسجد الأقصى زمانيًا ومكانيًا، في ظل الانشغال الدولي بما يدور في قطاع غزة من عدوان متواصل لليوم الثامن والعشرين.

وأكد ”أن ما يمارس في الأقصى من خطابات حاخامات اليهود المتطرفين الاستفزازية، هو دليل واضح على الاضطهاد الديني الممارس بشكل مستمر على أماكن عبادتنا ومقدساتنا، خاصة ما يجري في الأقصى، و ما تم استهدافه من مساجد في قطاع غزة“.

وفي سياق متصل، فرضت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأحد، إجراءات مشددة على دخول المصلين إلى المسجد الأقصى المبارك، فيما سمحت لعشرات المستوطنين باقتحامه من جهة باب المغاربة.

وقالت مصادر محلية ”إن شرطة الاحتلال منعت من هم دون سن الـ30 عامًا من الرجال والنساء عامة وطالبات العلم من دخول الأقصى.

وأوضحت أن الكثير من النساء تواجدن عند بوابات الأقصى، وتم منعهن من الدخول.

ووضعت قوات الاحتلال الحواجز عند باب الأسباط لمنع النساء من الدخول في خطوة جديدة تنتهجها سلطات الاحتلال في منع المصلين دخول الاقصى، وفق ذات المصادر.

وفي سياق متصل، اقتحمت مجموعة ”الهيكل“ المزعوم المسجد الأقصى من باب المغاربة، ونفذت عمليات استفزازية في باحاته.

وأفاد شهود عيان أن قرابة 55 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة وسط حراسة مشددة من قبل شرطة الاحتلال، ونظّموا جولة في أنحاء متفرقة من المسجد.

وبيّن أن أحد المستوطنين حاول أداء طقوس تلمودية في الجهة الشرقية من المسجد، لكن تصدى له عدد من حراس الأقصى.

وألقى أحد كبار الحاخامات اليهود ”خطبة“ تلمودية بصوت مرتفع من فوق أحد مساطب الأقصى وسط هتافات بأسماء جنود الاحتلال القتلى في العدوان على غزة، وذلك استفزازاً لمشاعر المصلين داخل المسجد.

وكانت منظمات إسرائيلية دعت أنصارها للمشاركة في اقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم من قبل مجموعات استيطانية، وأعلنت خلال دعوتها أنها ستوفر حافلات خاصة لنقل المشاركين إلى القدس مجاناً، وإنها ستنفذ برنامجاً تلمودياً خاصاً إحياءً لذكرى ما يسمى ”خراب الهيكل“ الذي يصادف التاسع من آب الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com