قتلى وجرحى في قصف لغوطة دمشق ودرعا وحماة

قتلى وجرحى في قصف لغوطة دمشق ودرعا...

الطيران الحربي السوري يكثف قصفه على العديد من المناطق في إدلب وريفي دمشق وحماة ما تسبب بمقتل وجرح العشرات.

المصدر: دمشق- إرم

كثف الطيران الحربي السوري قصفه على بلدات غوطة دمشق، السبت، في حين شنت المقاتلات الحربية غارات جوية على بلدات في درعا وإدلب وريف حماة.

وقال ”مجلس الثورة بريف دمشق“ إن شخصين قتلا وأصيب عددٌ من الأشخاص إثر قصف قوات النظام ليلاً لمدينة زملكا في الغوطة الشرقية، كما قتل 3 أشخاص وأصيب آخرون جراء قصف النظام على مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق. كما قصف جيش النظام بالمدفعية بلدات سقبا وكفر بطنا وحمورية التي سقط فيها جرحى.

في الأثناء، تحدثت ”شبكة سوريا مباشر“ عن قتلى وجرحى سقطوا نتيجة غارة جوية على مدينة دوما بريف دمشق الشرقي.

من جانبه، ذكر مكتب دمشق الإعلامي أن طائرة سقطت على أطراف مدينة دير عطية في القلمون بريف دمشق، فيما أفادت مصادر موالية لنظام بشار الأسد بأن سبب سقوطها هو عطل فني.

على صعيد متصل، قالت وسائل الإعلام، إن ”ثلاثة أشخاص منهم طفلان من عائلة واحدة، قتلوا جراء غارات بالبراميل المتفجرة على مدينة داعل في ريف درعا“. كما تحدثت عن اندلاع اشتباكات بين عناصر المعارضة وقوات النظام على الجبهة الشرقية لمدينة نوى في ريف درعا.

كما استهدف النظام مدينة إنخل والحي الشرقي في نوى وصيدا وطفس وبلدة الغارية الغربية بريف درعا ببراميل متفجرة خلفت عددا من الجرحى.

في المقابل، تمكن الجيش الحر من قتل عدد من قوات النظام أثناء اشتباكات في حي المنشية بدرعا البلد.

وفي القنيطرة، اندلعت اشتباكات عنيفة بين الكتائب المعارضة وقوات النظام في قرية مجدوليا، أسفرت عن تدمير آلية عسكرية للنظام ومصرع عدد من عناصره، بحسب وسائل إعلامية محلية.

وفي حمص قال ناشطون إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الجيش الحر وقوات النظام على حواجز المجدل ومدرسة الحكمة.

من جهة أخرى، أفاد اتحاد التنسيقيات بمقتل تسعة أشخاص وإصابة عدد آخر جراء قصف مدفعي وصاروخي عنيف من حواجز النظام وسط غارات جوية على قرية معرزاف بريف حماة الغربي. كذلك نفذ الطيران الحربي غارة بالبراميل المتفجرة على قرية جنى العلباوي بريف حماة الشرقي.

وفي إدلب دمر الثوار دبابة على حاجز تل حمكة بريف جسر الشغور في وقت قصفت فيه قوات النظام مدينة سرمين بريف إدلب بالمدفعية حسب ما ذكر ”اتحاد التنسيقيات“.

من جانبها، قالت شبكة ”سوريا مباشر“ المعارضة إن الجيش الحر دمر دبابة ومدفع فوزليكا للنظام على حاجز تل حمكة في سهل الروج بريف إدلب.

إلى ذلك، قضى ثلاثة مدنيين وأصيب أكثر من عشرة أشخاص، جراء سقوط قذائف هاون على حي النشوة في مدينة الحسكة.

وفي سياق متصل، شن الطيران الحربي غارة على حقل العمر النفطي بريف دير الزور الشرقي خلفت قتلى وجرحى بصفوف تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي اللاذقية ألقى الطيران الحربي براميل متفجرة على قرى جبل الأكراد بريف اللاذقية.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل ثلاثين شخصا في مختلف المدن السورية حتى اللحظة، بينهم ثلاثة أطفال وسيدتان إلى جانب 14 من مقاتلي الجيش الحر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com