أخبار

إسرائيل تفرج عن فتاة فلسطينية بعد احتجازها 18 شهرًا
تاريخ النشر: 10 يناير 2018 18:59 GMT
تاريخ التحديث: 10 يناير 2018 19:00 GMT

إسرائيل تفرج عن فتاة فلسطينية بعد احتجازها 18 شهرًا

اعتقلت إسرائيل أمل قبها في أغسطس/ آب 2016 بدعوى محاولتها طعن مجندة إسرائيلية.

+A -A
المصدر: الأناضول

أفرجت السلطات الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، عن الفتاة الفلسطينية أمل جمال قبها البالغة من العمر 17 عامًا كانت محتجزة بدعوى محاولة تنفيذ عملية طعن.

وتم الإفراج عن الفتاة من حاجز جبارة، جنوب طولكرم، بعد اعتقال دام نحو 18 شهرًا، في سجن هشارون شمال إسرائيل.

ونقلت قبها، في حديث لوسائل إعلام محلية، مناشدة المعتقلات في سجن هشارون، للمؤسسات الإنسانية والحقوقية والطبية، بالتدخل والضغط على السلطات الإسرائيلية لوقف انتهاكاته ضدهن.

وقالت“ إن المعتقلات يطالبن الإسراع بتقديم العلاج للمريضات منهن، ووقف سياسة عزلهن وحرمانهن من أبسط حقوقهن الإنسانية، حيث يعانين من الاكتظاظ الشديد داخل الغرف.“

واعتقلت قبها، في أغسطس/ آب 2016، بدعوى محاولتها طعن مجندة إسرائيلية على الحاجز المقام على مدخل قريتها أم الريحان، جنوب جنين، شمال الضفة الغربية.

ويصل عدد المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، حتى نهاية 2017، 6 آلاف و500 معتقل، بينهم 350 طفلًا، و58 معتقلة بينهن 9 قاصرات، و450 معتقلًا إداريًا، و10 نواب.

والاعتقال الإداري؛ احتجاز من دون محاكمة يمتد بين شهر وستة أشهر ويمكن تجديده مرات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك