روسيا: مبررات أمريكا لإبقاء قواتها في سوريا غير مقبولة وتثير تساؤلات

روسيا: مبررات أمريكا لإبقاء قواتها في سوريا غير مقبولة وتثير تساؤلات

المصدر: أدهم برهان – إرم نيوز

قال مبعوث الرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط، نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، إن المبررات التي تقدمها الولايات المتحدة للإبقاء على قواتها في سوريا ”غير مقبولة على الإطلاق، وتثير التساؤلات“.

وأضاف بوغدانوف الثلاثاء: ”حققنا الانتصار على داعش، لذلك ليس هناك من سبب لبقاء أمريكا في سوريا، خاصة أنه ليس هناك من سند قانوني لوجودها هناك“.

وتابع: ”يبرر الأمريكان وجودهم في سوريا، ببعض الأسباب الجديدة غير المقبولة بالنسبة لنا، مثل أنهم باقون حتى يتم إطلاق عملية سياسية موثوقة تأخذ في الاعتبار مصالح المعارضة“ مشيرًا إلى أن ”هذا يثير العديد من التساؤلات“.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن في وقت سابق، أن ”الحكومة السورية ما تزال بحكم الأمر الواقع تتسامح مع وجود الأمريكيين على أراضيها باسم ضرورات مكافحة الإرهاب، لكن محاولات إيجاد مبررات للحفاظ على وجودهم في سوريا بعد هزيمة داعش لا تصمد أمام أي تمحيص أو نفد“.

وحسب لافروف، فإن ”الوجود غير الشرعي للجيش الأمريكي، يخلق عقبات حقيقية للتوصل إلى تسوية سياسية، الأمر الذي يثير الشكوك حول وحدة البلاد“.

وأشار الوزير الروسي إلى أن ”الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن أنه تم تحرير جميع الأراضي التي استولى عليها سابقًا تنظيم داعش في سوريا والعراق، لكن على الرغم من ذلك يصر الأمريكيون على إبقاء وجودهم العسكري في البلدين، دون أي مبررات أو مسوغات قانونية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com