مصر تماطل في الرد على زيارة نواب أردنيين لقطاع غزة – إرم نيوز‬‎

مصر تماطل في الرد على زيارة نواب أردنيين لقطاع غزة

مصر تماطل في الرد على زيارة نواب أردنيين لقطاع غزة

المصدر: عمان- حمزة العكايلة

أكدت مصادر دبلوماسية أردنية، أن السلطات المصرية لم تستجب لطلب من وزارة الخارجية الأردنية، من أجل السماح لـ25 نائبا في البرلمان الأردني بزيارة قطاع غزة عبر معبر رفح.

وبحسب عضو لجنة فلسطين في البرلمان الأردني رائد الكوز، فإن السلطات المصرية ما زالت تماطل في الإجابة الحاسمة على الطلب الأردني، الذي أقرته لجنة فلسطين في وقت سابق، من أجل التضامن مع قطاع غزة الذي يواجه عدوانا إسرائيلياً منذ مساء الاثنين الماضي.

وقال الكوز لـ ”إرم“: أوصلت لنا الخارجية برسائل مفادها أن أسباب المماطلة المصرية بداعي الخوف علينا، لكننا مصرون على الذهاب لغزة من أجل التضامن مع أهلها ولنؤكد لهم أننا على استعداد للموت في القطاع وتلقي تلك الضربات التي يتلقونها من العدو الصهيوني.

وقال النائب مصطفى ياغي إن الوفد البرلماني الأردني عازم على الذهاب إلى قطاع غزة، برغم المماطلة المصرية، لافتا أن أعضاء الوفد النيابي الأردني تقلص من 25 نائبا إلى (15).

وأضاف ياغي في تصريح لـ“إرم“ ”يوم غد الاثنين لنا موعد في وزارة الخارجية ومهما كان ردها، فإننا عازمون على الذهاب إلى غزة، عبر معبر رفح، ولن يثنينا شيء عن نصرة أهلنا في غزة“.

وكانت لجنة فلسطين في البرلمان قررت في التاسع من تموز/يوليو الجاري الذهاب إلى قطاع غزة لنصرة أهلها في وجه العدوان الإسرائيلي، حيث جاء القرار خلال اجتماع طارئ دعا له رئيس اللجنة النائب يحيى السعود.

وقامت اللجنة بشطب اسم النائب محمد عشا الدوايمة من القائمة المتجهة لغزة بعد اعتراضات قدمها عدد من النواب، خاصة النائب هند الفايز، حيث قالت: ”لا يمكن أن نسافر مع شخص وضع يده بيد بيريز ونتنياهو“، في إشارة منها لحادثة فصل العشا من عضويته في كتلة الوسط الإسلامي في البرلمان بعد معلومات وردت عن قيامه بزيارة إسرائيل ولقائه برئيسها شمعون بيريز ورئيس وزرائها بنيامين نتنياهو، لتقديم التهاني بما يسمى عيد استقلال إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com