أخبار

طيران الأسد يشن غارات على مدن تابعة للمعارضة
تاريخ النشر: 09 يوليو 2014 0:10 GMT
تاريخ التحديث: 09 يوليو 2014 0:10 GMT

طيران الأسد يشن غارات على مدن تابعة للمعارضة

معارك بين قوات المعارضة وجيش النظام، ومجلس قيادة الثورة يؤكد أن بلدة المليحة في الغوطة الشرقية من ريف دمشق شهدت أعنف المعارك.

+A -A

دمشق- شنت قوات بشار الأسد غارات على مدن وبلدات تسيطر عليها المعارضة السورية، الثلاثاء، وسط اشتباكات أرضية بين الطرفين.

وأكد ”مجلس قيادة الثورة“ المعارض: ”إن بلدة المليحة في الغوطة الشرقية من ريف دمشق شهدت أعنف المعارك، واندلعت مواجهات في الطيبة التي تعرضت لقصف مدفعي“.

وأضاف المجلس أن فصائل المعارضة نجحت، خلال المواجهات على المحور الشرقي من الطيبة، في إعطاب آليات للجيش، وقتل عدد من عناصر قوات الأسد.

وذكر ناشطون أن مزرعة سبنا في مزارع بلدة رنكوس تعرضت لغارات وقع ضحيتها مدنيون.

وقصفت مدفعية قوات الأسد قرية البشيرية في جسر الشغور في محافظة إدلب، في حين تمكن مقاتلوا المعارضة من أسر جندي في هجوم على حاجز الطراف.

واستهدفت مدفعية الجيش الحر، وفقا لناشطي المعارضة، مقرات القوات الحكومية في ”المرصد 45“ في ريف اللاذقية بالتزامن مع اندلاع مواجهات بين طرفي النزاع على جبهات أخرى من المحافظة.

وفي حلب، تستعد قوات الأسد لاقتحام القسم الذي يسيطر عليه مقاتلو المعارضة، وألقى الطيران المروحي ”براميل متفجرة“ على حي الصاخور.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك