في سابقة خطيرة.. ”الشمعدان“ الإسرائيلي فوق المسجد الإبراهيمي بالخليل (صورة)

في سابقة خطيرة.. ”الشمعدان“ الإسرائيلي فوق المسجد الإبراهيمي بالخليل (صورة)

المصدر: فريق التحرير

أقدم مستوطنون تحت حماية سلطات الاحتلال الإسرائيلي، على وضع ”الشمعدان“ اليهودي، فوق مبنى المسجد الإبراهيمي في الخليل، في سابقة هي الأولى منذ احتلال المدينة الواقعة جنوب الضفة الغربية.

واستنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس، وضع الشمعدان فوق المسجد، معتبرًا أن هذا العمل ”يندرج في إطار عملية التهويد الحثيثة للمسجد الإبراهيمي، وتعد صارخ على مسجد إسلامي خالص“.

وقال ادعيس إن ”الاحتلال اغتصب مساحة كبيرة من المسجد إثر مجزرة عام 1994″، منوهًا إلى أن ”الجزء المتبقي منه بحكم المصادر كون الاحتلال يتحكم برفع الآذان ودخول وخروج المصلين وأعمارهم ومنع الترميمات والاستحداثات بساحاته وأروقته وزواياه المختلفة“.

 وكشف الوزير الفلسطيني أن ”المسجد تعرّض من بداية العام 2017 حتى اللحظة لأكثر من 20 اعتداء وانتهاكًا“، مناشدًا في الوقت ذاته ”جميع المنظمات الدولية والعربية والإسلامية بالتدخل السريع لوقف هذه الممارسات التصعيدية والخطيرة من قبل الاحتلال، الهادفة إلى الاستيلاء على مقدساتنا“.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال تعمد إلى إغلاق المسجد الإبراهيمي طيلة فترة الأعياد اليهودية بموجب قرارات لجنة ”شمغار“ الإسرائيلية التي شُكّلت بعد مجزرة الإبراهيمي عام 1994، وانبثق عنها قرارات بتقسيم المسجد زمانيًا وإغلاقه أمام المصلين المسلمين لفترات معينة تصل لعشرة أيام في العام.

وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو)؛ بداية تموز/ يوليو الماضي، البلدة القديمة في الخليل ”منطقة محمية“ بصفتها موقعًا يتمتع بقيمة عالمية استثنائية، وذلك في أعقاب تصويت 12 عضوًا في ”لجنة التراث العالمي“ التابعة للمنظمة الأممية لصالح القرار، مقابل معارضة 3 فقط وامتناع ستة عن المشاركة في عملية التصويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة