فيديو.. الداخلية المصرية: المعركة مع الإرهاب لم تنته

المتحدث الرسمي باسم الوزارة يؤكد أن الجماعة فقدت قدرتها على الحشد والتأثير في الشارع المصري.

المصدر: القاهرة- من شوقي عصام

قالت وزارة الداخلية المصرية إن جماعة ”الإخوان المسلمين“ فقدت قدرتها على الحشد والتأثير في الشارع المصري.

وبين المتحدث الرسمي باسم الوزارة، اللواء هاني عبد اللطيف، أن ذلك يرجع لمجهودات الأمن القائمة على ثقة الشعب في جهاز الشرطة، مشددا على مواصلة الجهد ومواجهة الإرهاب، لافتا إلى ضرورة الحذر لما أسماه بمخطط الجماعة، التي وصفها بـ“الإرهابية“.

وقال ”عبد اللطيف“ في مؤتمر صحفي بديوان الوزارة، إن المعركة مع الإرهاب لم تنته بعد والحالة الأمنية جيدة، ولكن يجب أن نكون جميعًا على قدر كبير من الجدية واليقظة للإنهاء وتصفية الجماعة الإرهابية بشكل كامل، في إشارة إلى جماعة ”الإخوان“.

وأوضح المتحدث الرسمي في بداية المؤتمر، أنه تم القبض على أحد الضالعين في انفجار منطقة الوايلي بمحافظة القاهرة، حيث تم ضبط ”الإخواني“ معتز سعيد، مهندس ميكانيا، ولاذ آخر بالفرار، وتابع: ”كان بداخل سيارته 3 عبوات ناسفة، بدائية الصنع معدة للتفجير وتم إبطالها من جانب فرقة الحماية المدنية“.

وعرض جهاز الإعلام بالوزارة، اعتراف أحد المتهمين الذي قال إنه ومجموعة مكونة من 4 أفراد، صمموا عبوات متفجرة من ”تراي آسيتون مع حمض الكبريتيك“ والبلي والمسامير، واستهدفوا تفجيرا بجوار قسم شرطة المطرية، وسيارة ضابط شرطة، ومساكن السعودية، وأخرى بمنطقة شبرا.

وكشف المتهم عن وضع 4 قنابل في محيط مسجد الحسين بشارع المعز، موضحا أن هذه العملية منعت على أثر خطأ من المنفذين قبل التحرك، أسفر عن تفجير عبوة بالسيارة الناقلة للهدف.

وعرض المتحدث الرسمي، تفجير قنابل بالخطأ في إحدى المزارع المملوكة لكادر إخواني بمركز إبشواي في محافظة الفيوم، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة