داعش يفجّر مرقد حفيد عمر بن الخطاب في الموصل

داعش يفجّر مرقد حفيد عمر بن الخطاب في الموصل

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

أقدم مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، على تفجير مرقد الإمام السلطان عبد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب بعدد من العبوات الناسفة جنوب شرق الموصل.

وقال مصدر محلي في المدينة، في تصريح خاص لشبكة ”إرم“، إن ”مسلحين من تنظيم داعش المتطرف فجروا، في ساعة من صباح اليوم الجمعة، مرقد الإمام عبد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب، بعدد من العبوات الناسفة، في منطقة مخمور، (85 كم جنوب شرق الموصل)، ما أسفر عن انهيار المرقد بالكامل“.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن ”التفجير أسفر عن إصابة أحد أبناء القائمين على خدمة المرقد“.

وكان رئيس مجلس إسناد أم الربيعين في محافظة نينوى، زهير الجلبي أعلن، في الثاني من تموز/ يوليو الحالي، عن سيطرة عناصر من تنظيم ”داعش“ على جامع النبي يونس شرق الموصل وطرد إمام الجامع من منزله.

وأقدم مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، في 19 من حزيران/ يونيو الماضي، على تفجير تمثال الشاعر العباسي، أبو تمام الطائي، في الموصل، مركز محافظة نينوى.

وكان تنظيم داعش، سيطر على محافظة نينوى بالكامل، وتقدم مسلحوه نحو صلاح الدين وكركوك وديالى، ونجحوا في السيطرة على بعض مناطقها، فيما تحاول القوات الأمنية العراقية إعادة فرض سيطرتها على تلك المدن من خلال توجيه ضربات جوية لتجمعات المسلحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com