رئيس أركان الجيش الليبي: لا توجد اختراقات أمنية في بنغازي

رئيس أركان الجيش الليبي: لا توجد اختراقات أمنية في بنغازي

أكد رئيس الأركان العامة للجيش الوطني الليبي، الفريق عبدالرازق الناظوري، عدم وقوع أي اختراقات أمنية في مدينة بنغازي.

وقال الناظوري، خلال ترؤسه اجتماعًا في الغرفة الأمنية المشتركة لمدينة بنغازي مساء الأربعاء: إن “الجرائم الجنائية موجودة في كل أنحاء العالم، حتى في الدول المستقرة التي يوجد بها جيوش قوية ووكالات استخباراتية، فما بالك بدولة ليبيا وظروفها”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة.

وأضاف بقوله: “لقد خرجنا من حرب وإمكانياتنا ضعيفة، لكننا نعمل بكل قوتنا من أجل الحفاظ على المواطن وتحقيق أمنه، في الوقت الذي لن نسمح فيه لحفنة من المجرمين الخارجين عن القانون، بأن تقوم بإزعاج أهالي وسكان بنغازي بإجرامهم “.

وشدد الناظوري، الذي يشغل أيضًا منصب الحاكم العسكري من درنة إلى بن جواد، على “ضرورة ردع كل من يحاول القبض على أشخاص خارج شرعية الأجهزة الأمنية والقبض العشوائي”.

وطالب رئيس الأركان كافة أفراد الأجهزة الأمنية “باتخاذ الإجراءات القانونية وأخذ الأذن من الأجهزة المسؤولة، بإصدار أوامر القبض والإحضار”، منوهًا إلى أنه “يجب على الجهات الأمنية إزالة اللثام عن الوجه خلال عملية القبض على المجرمين”.

وأكد أن “الأجهزة الأمنية في بنغازي سوف تضرب بيد من حديد، كل من يعتدي على حرية المواطن أو كرامته”، داعيًا المواطنين إلى “التعاون مع الأجهزة الأمنية وتسليم الخارجين عن القانون”.

وأطلقت القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، مؤخرًا، الخطة الأمنية لتأمين مدينة بنغازي تحت شعار “محاربة الفساد هي الجزء الثاني من محاربتنا للإرهاب”.