مسؤول أممي يبحث الانتهاكات الصحفية في السودان

مسؤول أممي يبحث الانتهاكات الصحفية في السودان

المصدر: الخرطوم- من ناجي موسى

التقت شبكة الصحفيين السودانيين، الخبير المستقل المعني بحقوق الإنسان في السودان، مشهود بدرين، الذي يزور الخرطوم تزامناً مع موجة من الاعتقالات التي تشنها السلطات على عدد من الصحفيين والطلاب والنشطاء السياسيين وقادة المعارضة.

وقال بيان صادر عن شبكة الصحفيين السودانيين، تلقت ”إرم“ نسخة منه، إن الشبكة والخبير المستقل التقوا وناقشوا أوضاع حرية الصحافة في السودان خلال الفترة الماضية.

وأكد البيان أن الشبكة قدمت شرحاً لأوضاع حرية الصحافة بالبلاد، التي وصفتها بالمتردية، مشيرةً إلى استمرار الإجراءات الرقابية، واعتقال الصحفيين، وإيقاف عدد من الكتاب والصحفيين عن الكتابة بقرار من جهاز سلطات الأمن.

وأشار البيان، إلى أن اللقاء ”تناول الهجمة على الصحف التي جاءت عقب الوعود الحكومية بإتاحة الحريات الصحفية بالبلاد، وهذا ما كذبه الواقع خلال الفترة الماضية حيث عادت الرقابة غير المباشرة ومصادرة الصحف من جديد“.

وبحسب الشبكة، فقد وعد الخبير الأممي بعكس ما توصل إليه من معلومات في تقريره الذي سيقدمه إلى مجلس حقوق الإنسان، التابع للأمم المتحدة، في أيلول / سبتمبر المقبل.

يشار إلى أن الصحف ووسائل الإعلام في السودان، تعاني سلسلة من الهجمات الأمنية والقيود القانونية، إذ صادرت السلطات السودانية، منذ مطلع العام الجاري، 34 طبعة من مختلف صحف الخرطوم، وعلّقت صدور صحيفة يومية.

وتتسبب مصادرة الصحف بعد طباعتها في خسائر مالية كبيرة للمؤسسات الصحفية، الأمر الذي نتج عنه إغلاق العديد من الصحف.

وعلّقت السلطات الأمنية صدور صحيفة ”الصيحة“ إلى أجل غير مسمى، الشهر الماضي، وسجلت أربعة بلاغات جنائية ضد الصحيفة في نيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة، ونيابة الأراضي.

الجدير بالذكر أن المؤشر العالمي لحرية الصحافة، الذي أصدرته منظمة مراسلون بلا حدود هذا العام، يصنف السودان ضمن أكثر الدول الضالعة في انتهاكات حرية الصحافة، ويضع المؤشر السودان في المرتبة 172 من جملة 180 دولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com