سوريا.. ”داعش“ يعلن شمال دير الزور منطقة عسكرية

سوريا.. ”داعش“ يعلن شمال دير الزور منطقة عسكرية

دمشق– أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ بلدتي ”خشام“ و“طابية الجزيرة“، التابعتين لمحافظة دير الزور شمال شرقي سوريا، منطقة عسكرية.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، الاثنين، أن التنظيم طالب سكان البلدتين بالرحيل عن المنطقة.

ووفقاً للمركز الحقوقي، نزحت أعداد كبيرة عن المنطقتين إلى قرى مجاورة.

ولفت مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إلى أن البلدات التي سيطر عليها التنظيم، تقع على نهر الفرات، وتكمن أهميتها في كونها قريبة من مطار دير الزور العسكري ومدينة الميادين.

يأتي ذلك بالتزامن مع سيطرة ”داعش“، على معبر القائم الحدودي بين سوريا والعراق، بعد معارك خاضها التنظيم ومسلحون مع القوات العراقية، بحسب ما ذكرت وكالة ”فرنس برس“.

وعقب إعلان ”داعش“ عن سيطرته على مناطق جديدة في دير الزور، بث حساب ”ولاية الخير“، وهو اسم دير الزور الذي غيّره تنظيم ”داعش“ على موقع ”تويتر“، صوراً لقوافل تحمل مواد غذائية وإسعافية، قال التنظيم إنها لدحض الاتهامات التي تقول إن ”الدولة“ تحاصر دير الزور، لافتاً إلى أن عناصر ”داعش“ سيقومون بتوزيعها على الأهالي.

ويستهدف تنظيم ”داعش“ فرض سيطرته على المناطق الشرقية في دير الزور، من أجل التحكم في الشريط الحدودي الفاصل بين سوريا والعراق، تطبيقاً لشعار ”باقية وتتمدد“ الذي كان عناصر ”داعش“ يكتبونه على جدران مدينة الرقة، والباب في ريف حلب وغيرها من المناطق السورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com