السيسي يقرر إجراء الانتخابات البرلمانية قبل 18 يوليو

السيسي يقرر إجراء الانتخابات البرلمانية قبل 18 يوليو

القاهرة- قرر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بدء إجراءات الانتخابات البرلمانية قبل 18 يوليو / تموز المقبل.

وأكد السيسي أن ”مصر عازمة على المضي قدماً في استكمال إنجازات استحقاقات خارطة المستقبل“، خلال استقباله وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، بحسب الرئاسة المصرية.

وتعتبر الانتخابات البرلمانية الخطوة الثالثة والأخيرة بموجب خارطة طريق أعلنها الجيش عندما عزلت قيادته محمد مرسي في يوليو / تموز الماضي، بعد احتجاجات على حكمه.

وتضمنت الخارطة في الخطوتين السابقتين تعديلاً للدستور وإجراء انتخابات رئاسية فاز بها السيسي، الذي كان وزيراً للدفاع وقائداً للجيش.

وأقرت مصر قانوناً يسمح للمرشحين بالنظام الفردي بالحصول على أغلبية المقاعد في البرلمان، ما أثار انتقادات الكثير من الأحزاب السياسية التي قالت إن هذا الاجراء سيضعفها.

وأغلب الأحزاب السياسية ضعيفة أو حديثة العهد إذ إنشىء الكثير منها بعد انتفاضة عام 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

وسينتخب 420 عضواً من جملة 540 عضواً بالبرلمان بالنظام الفردي.

وفي هذا السياق، قال الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب صابر عمار، إن مطالب بعض القوى السياسية بتأجيل الانتخابات البرلمانية المقبلة لمدة عام تتعارض مع الدستور الذي يوجب بدء الإجراءات الانتخابية خلال مدة 6 أشهر من تاريخ العمل بالدستور، أى قبل منتصف شهر يوليو المقبل.

وأشار الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب أن المادة 30 من فصل الأحكام الانتقالية بالدستور ينص على أن تبدأ إجراءات الانتخابات الثانية التي تجرى بعد إقرار الدستور، وهي مجلس النواب، نظراً لإجراء الانتخابات الرئاسية أولاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com