الائتلاف السوري يحمّل المجتمع الدولي مسؤولية اللاجئين

الائتلاف السوري يحمّل المجتمع الدولي مسؤولية اللاجئين

أسطنبول– طالبت عضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني السوري عالية منصور المجتمع الدولي بتحمّل ”مسؤوليته في معالجة أزمة اللاجئين السوريين“.

ولفتت منصور في مقابلة صحفية إلى أنه ”من المؤسف أن يشهد العالم المحكوم بشريعة حقوق الإنسان اليوم، مثل هذه الأزمات الإنسانية المروعة، والتي تقابل بصمت دولي غير مسبوق“، في إشارة إلى اليوم العالمي للاجئين.

وعزت منصور ”مسؤولية هذه الكارثة الإنسانية التي تتعرض لها سوريا، إلى الصمت الدولي عن الجرائم والعمليات العسكرية الممنهجة ضد الأهالي داخل المدن، بغية إجبارهم على الرجوع عن المطالبة في بناء دولة العدالة والقانون“.

وأضافت أن معالجة أزمة اللجوء التي يعاني السوريون منها، لا تكون فقط بتقديم المساعدات لهم، لأنه من غير المنطق معالجة العرض وترك المرض. لذا لا بد أن يكون ذلك بالتوازي مع قرار آخر من جانب مجلس الأمن يجبر الميليشيا الإرهابية لإيران وحزب الله على الخروج الفوري من الأراضي السورية، لأنها تعتبر هي المرض السرطاني المسؤول عن أزمة اللاجئين السوريين سواء في الداخل السوري أو بمناطق الجوار“.

واعتبرت عضو الهيئة السياسية للائتلاف أن حل مشكلة اللاجئين الأساسية تكون أيضاً بدعم الجيش السوري الحر بالسلاح النوعي، وفرض أماكن آمنة داخل سورية، عن طريق حظر السلاح الجوي الذي يحصد عن طريقه نظام الأسد حياة آلاف الأبرياء من السوريين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com