الجيش العراقي يقصف لأول مرة مواقع في الفلوجة

الجيش العراقي يقصف لأول مرة مواقع في الفلوجة

الأنبار -أعلن مصدر أمني في قيادة عمليات الأنبار (غربي العراق)، أن قوات الجيش بدأت لأول مرة في استخدام الطيران الحربي لضرب مواقع للمسلحين في مدينة الفلوجة.

وقال المصدر الأمني، الذي رفض نشر اسمه، إن ”الهدف من استخدام الطيران الحربي (مقاتلات) هو تدمير مواقع المسلحين التي يتحصنون بها وخاصة في مناطق شرق وجنوب وشمال المدينة“.

وأوضح أن ”العمليات العسكرية ضد عناصر تنظيم داعش الإرهابي لازالت مستمرة حتى اليوم في مناطق مختلفة من أطراف الفلوجة وذلك من أجل عودة الأمن إلى المدينة لكي يتسنى للعوائل العودة إلى مناطقها التي نزحوا منها؛ بسبب تواجد هذه المجاميع الإرهابية في الداخل“.

من جانب آخر، أعلن مستشفى الفلوجة العام، اليوم الجمعة، مقتل 5 وإصابة 7 مدنيين بقصف لقوات الجيش على منازلهم في مناطق متفرقة من المدينة.

وقال الناطق باسم مستشفى الفلوجة العام، وسام العيساوي، إن ”مستشفى المدينة استقبل اليوم 5 جثث لمدنيين بينهم طفلان وامرأتان و7 آخرين جرحى بينهم طفل وامرأة“.

ومضى قائلاً: ”تعرّضوا جميعهم للقصف العشوائي من قبل قوات الجيش بالمدفعية والهاون على منازلهم في مناطق النزال والعسكرية والجغيفي وسط المدينة والجولان (شمال) والشهداء وجبيل (جنوب)“.

وأضاف العيساوي أن ”الجثث نقلت إلى الطب العدلي (الشرعي) والجرحى يتلقون العلاج اللازم في طوارئ المستشفى“.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من الجيش العراقي حول ماذكره المصدر.

ومنذ بداية عام 2014، تخوض قوات من الجيش العراقي معارك ضارية مع عناصر ”داعش“ في أغلب مناطق الأنبار، ذات الأغلبية السنية، فيما تتأهب قوات خاصة لاستعادة السيطرة على الفلوجة، التي تخضع لسيطرة ”داعش“، وأعلنها التنظيم، قبل حوالي شهرين، ”إمارة إسلامية“.

وتدهورت الأوضاع الأمنية بصورة متسارعة في 10 من الشهر الجاري، بعد أن سيطرة مسلحو ”داعش“ خلال ساعات على مدينة الموصل وتكريت (شمال)، وأجزاء من محافظتي كركوك (شمال) وديالى (شرق)، بعد فرار قوات الجيش بدون قتال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com