باحث إسلامي لـ إرم: ”الإخوان“ لا تبحث عن التغيير والتجديد

باحث إسلامي لـ إرم: ”الإخوان“ لا تبحث عن التغيير والتجديد

المصدر: القاهرة- من محمد عبد المنعم

شبّه الباحث والمتخصص في شؤون الحركات الإسلامية الدكتور كمال حبيب التنظيم الدولي للإخوان المسلمين بالكونفدرالية القديمة التي لا تبحث عن التغيير والتجديد وتتمسك بكل شيء.

وأشار حبيب في تصريح خاص لـ إرم إلى أن المشكلة التي تواجهنا ليست في التنظيم الدولي، بل في الإخوان أنفسهم وإصرارهم على إحداث القلق في الشارع.

وطالب حبيب أن يعمل النظام الحالي على استيعابهم، من خلال ايجاد صيغة للمصالحة مع مَن لم تلوث يداه بدماء المصريين، لافتاً إلى أنه للأسف الشديد هناك متطرفون فى الجانب العلماني وأصوات غير مسؤولة تريد تعميم ما يجري ضد الإخوان على الحياة الإسلامية كلها.

وكشف المتخصص في شؤون الحركات الإسلامية أن الإخوان سيخوضون الانتخابات عبر الدوائر الفردية وليس عبر الاحزاب لاستبعاد قبول حزب التحالف معهم، وسيدخلون كأفراد وليسوا كتكل كبيرة، رغم أن لديهم قدرة تصويتية في الشارع تمكّنهم من التحالف مع أي حزب على أساس أن القدرة التصويتية تصب في قائمته.

وتوقع حبيب أن تكون الأغلبية في البرلمان القادم للقوى غير الإسلامية، متوقعاً حصول حزب النور السلفي من 10 إلى 15%من المقاعد، مستبعداً في الوقت ذاته إمكانية تحالف الإخوان مع حزب النور، وخاصة في ظل الهجوم الذي تعرض له النور وقياداته من الإخوان، وكان آخرها ما تعرض له ياسر برهامي من مداهمته واحتجازه، لكن من الممكن أن يتحالف النور مع أي قوى أخرى غيرهم، بحسب رأيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com