قوات النظام السوري تدخل مدينة البوكمال بمؤازرة جوية روسية – إرم نيوز‬‎

قوات النظام السوري تدخل مدينة البوكمال بمؤازرة جوية روسية

قوات النظام السوري تدخل مدينة البوكمال بمؤازرة جوية روسية

المصدر: ا ف ب

 تمكنت قوات النظام السوري، اليوم الخميس، من دخول البوكمال، آخر معقل مهم لتنظيم داعش في سوريا، بعد أيام من استعادة مسلحي التنظيم المتطرف السيطرة على هذه المدينة الإستراتيجية والحدودية مع العراق.

وكان جيش النظام السوري قد أعلن منذ أسبوع استعادة السيطرة على البوكمال، لكن مسلحي التنظيم نجحوا بعد أيام من استعادة المدينة الواقعة شرق البلاد، بحسب ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ودخل الجيش بمؤازرة من سلاح الطيران الروسي مرة أخرى، الخميس، إلى المدينة، بعد أن شن هجومًا من  المحاور الغربية والجنوبية والشرقية للمدينة، بحسب المرصد.

وذكر مدير المرصد رامي عبد الرحمن، ”أن الاشتباكات تدور حاليًا داخل المدينة“، مشيرًا إلى حدوث ”قصف جوي روسي ومدفعي“.

وشن الهجوم في المرة الأولى قوات موالية للنظام، وهي فصائل عراقية شيعية ومقاتلون من حزب الله اللبناني وعناصر من الحرس الثوري الإيراني.

وأضاف عبد الرحمن ”أن العملية العسكرية (تجري) بقيادة قوات النظام“، موضحًا أن القوات سيطرت على الأحياء الغربية والشرقية والجنوبية.

وتقع البوكمال في ريف دير الزور، وتشكل آخر معقل مهم في سوريا لتنظيم داعش الذي يسيطر على 25% من مساحة المحافظة الغنية بالنفط، بحسب المرصد.

وبعد تقدم كبير في 2014 وسيطرته على مناطق واسعة من سوريا والعراق، يشهد تنظيم داعش هذه الأيام انهيار ”خلافته“ في البلدين، حيث فقد تقريبًا كافة المدن التي كان سيطر عليها.

وكان التنظيم المتطرف سيطر في ذلك العام على نحو نصف سوريا وثلث العراق، وأعلن ”الخلافة“ على الأراضي التي احتلها، لكنه فقد اليوم 97% من تلك الأراضي.

وفي سياق متصل، زار قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، عناصر ميليشيات حركة ”النجباء“ العراقية الموجودين في مدينة البوكمال السورية.

وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية، الخميس، أن سليماني ”أجرى زيارة تفقدية لقواطع مقاتلي ميليشيات حركة النجباء الشيعية العراقية، التابعة للحشد الشعبي، في مدينة البوكمال الحدودية“، مشيرة إلى أن ”الهدف من الزيارة يأتي للاطلاع على تطورات سير العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش“.

وكانت حركة النجباء نشرت لواءين من أفرادها على الحدود العراقية السورية؛ لتحرير مدينة البوكمال من قبضة تنظيم داعش.

من جانبها، قالت وكالة أنباء ”آنا“ الطلابية الإيرانية، إن ”سليماني أجرى زيارة مفاجئة للمنطقة من أجل الاطلاع على أحدث التطورات الميدانية والمخططات المستقبلية فيما يخص التحرير الكامل لهذه المنطقة الإستراتيجية“.

وتأتي زيارة سليماني، بعدما صنّف الكونغرس الأمريكي، قبل أيام، حركة النجباء المنضوية في الحشد الشعبي بأنها جماعة إرهابية، داعيًا الرئيس دونالد ترامب لتطبيق حظرها والشخصيات الأجنبية المسؤولة أو المرتبطة بها خلال فترة لا تزيد على 90 يومًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com