إسرائيل تغلق 3 مواقع سياحية قرب غزة تخوفًا من هجوم فلسطيني

إسرائيل تغلق 3 مواقع سياحية قرب غزة تخوفًا من هجوم فلسطيني

أغلقت إسرائيل مؤخرًا 3 مواقع سياحية قرب قطاع غزة؛ “تحسبًا لهجوم قد تشنه حركة الجهاد الإسلامي”، وفق صحيفة إسرائيلية.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” في تقرير نشرته، مساء الثلاثاء، على موقعها الإلكتروني، أن “إغلاق المواقع الثلاثة يأتي وسط مخاوف من احتمال قيام حركة الجهاد الإسلامي بشن هجوم، ردًا على قيام الجيش الإسرائيلي باستهداف نفق قبل نحو أسبوعين، ما أسفر عن مقتل 12 فلسطينيًا وإصابة 11 آخرين”.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، الإثنين الماضي، إن الجيش الإسرائيلي، رفع حالة التأهب في صفوف قواته، ونشر منظومة “القبة الحديدية” الخاصة باعتراض الصواريخ، في أنحاء البلاد، تحسبًا لأي تصعيد محتمل مع قطاع غزة.

يأتي ذلك في ظل تصاعد وتيرة التهديدات المتبادلة بين مسؤولين إسرائيليين وقادة فصائل فلسطينية، على إثر امتلاك إسرائيل معلومات حول نية حركة “الجهاد الإسلامي” مهاجمة أهداف إسرائيلية، ردًا على عملية تفجير نفق غزة، قبل نحو أسبوعين.

وكان الجيش الإسرائيلي قد فجر نفقًا يتبع لحركة “الجهاد الإسلامي”، قرب حدود غزة، في 30 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ما أسفر عن مقتل 12 فلسطينيًا، وإصابة 11 آخرين.

وأمس الأول الأحد، هدّد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، برد “صارم جدًا”، في حال هاجمت فصائل فلسطينية في قطاع غزة أهدافًا إسرائيلية، ردًا على تفجير النفق.

كما بدأ الجيش الإسرائيلي، تدريبات ومناورات عسكرية واسعة، تستمر حتى غدٍ الأربعاء، في غلاف مستوطنات غزة.