الجيش اللبناني يعتقل أحد عناصر ”كتائب عبد الله عزام“

الجيش اللبناني يعتقل أحد عناصر ”كتائب عبد الله عزام“

بيروت -قال الجيش اللبناني إن وحداته نفذت، اليوم الجمعة، عمليات دهم في محيط إحدى البلدات اللبنانية المحاذية للحدود الشرقية مع سوريا، بحثا عن مسلحين ومشبوهين بعلاقتهم بنشاطات إرهابية، مشيرا إلى أنه أوقف عددا من السوريين بينهم أحد المنتمين لتنظيم ”كتائب عبد الله عزام“ الذي تبنى التفجيرات الإنتحارية ضد السفارة والمستشارية الثقافية الإيرانيتين في بيروت في نوفمبر / تشرين الثاني، وفبراير/ شباط الماضيين.

وأضاف الجيش في بيان إنه نفذ، قبل ظهر اليوم، عملية دهم واسعة في جرود منطقة عرسال، ”بحثاً عن المسلحين والمشبوهين في علاقتهم بنشاطات إرهابية“، مشيرا إلى أنه ”أوقف داخل مخيمات النازحين السوريين في المنطقة المذكورة، المدعو زاهر عبد العزيز الأحمد لانتمائه الى كتائب عبد الله عزام الارهابية“.

وكان تنظيم ”كتائب عبدالله عزام“ تبنى الهجومين الانتحاريين ضد السفارة والمستشارية الثقافية الإيرانية في بيروت في نوفمبر/ تشرين الثاني، وفبراير/ شباط من العام الماضي.

ولفت الجيش إلى أنه أوقف أيضا 4 سوريين ”لحيازتهم كاميرات تصوير وأجهزة كمبيوتر وأقراص مدمجة، تثبت اشتراكهم في تدريبات مع مجموعات إرهابية“.

يشار إلى أن العشرات من مقاتلي المعارضة السورية كانوا قد لجأوا إلى المناطق الجبلية الوعرة المحيطة بعرسال بعد سقوط القلمون ويبرود بيد قوات النظام السوري.

وترافقت الحملة مع معلومات عن تواجد اعداد كبيرة من المسلحين في السلسلة الشرقية وسط تخوف من تسللهم الى داخل الأراضي اللبنانية لتنفيذ هجمات وإطلاق قذائف صاروخية.

وكانت منطقة القلمون في ريف دمشق شهدت أمس الخميس اشتباكات هي الأولى من نوعها بعد سيطرة قوات النظام السوري على مدينة يبرود في شهر نيسان/أبريل الماضي، كما شهدت منطقة رنكوس أيضا اشتباكات عنيفة بين قوات المعارضة السورية وقوات النظام التي نجحت بالسيطرة عليها الاربعاء الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة