الأمم المتحدة تحذر من كارثة حقيقية تهدد 400 ألف سوري

الأمم المتحدة تحذر من كارثة حقيقية تهدد 400 ألف سوري

المصدر: فريق التحرير

قال يان إيجلاند مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا اليوم الخميس إن 400 ألف شخص محاصرون في منقطة الغوطة الشرقية قرب دمشق يواجهون ”كارثة“ نظرا لمنع وصول المساعدات الإنسانية، وإن مئات الأشخاص في حاجة لإجلاء طبي عاجل.

وأضاف للصحفيين في جنيف بعد اجتماع اعتيادي بشأن مهام الأمم المتحدة الإنسانية في سوريا أن سبعة مرضى توفوا بالفعل لعدم إجلائهم من الغوطة الشرقية، وأن 29 آخرين على شفا الموت بينهم 18 طفلا.

وطالبت الأمم المتحدة الخميس بإجلاء 400 مريض بينهم 29 يواجهون خطر الموت، من الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام السوري منذ 2013.

وقال يان رئيس مجموعة العمل الإنسانية التابعة للأمم المتحدة بسوريا للصحافيين ”حوالى 400 رجل وامرأة وطفل- ثلاثة أرباعهم نساء وأطفال- يجب أن يتم إجلاؤهم الآن“ موضحا أن 29 منهم على شفا الموت بينهم 18 طفلا ”سيموتون في حال عدم إجلائهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com