المعارضة الكويتية تحتشد اليوم ضد الفساد

المعارضة الكويتية تحتشد اليوم ضد الفساد

المصدر: إرم- الكويت من قحطان العبوش

تشهد العاصمة الكويتية مساء اليوم الثلاثاء تجمعاً كبيراً للمعارضة في ساحة الإرادة الواقعة مقابل مجلس الأمة (البرلمان).

ويقول رموز من المعارضة :“إن التجمع يستهدف مواجهة الفساد في البلاد“.

ودعت حركة العمل الشعبي (حشد) المعارضة، قبل أيام، الكويتيين للحضور إلى ساحة الإرادة للاستماع إلى ندوة يلقيها قادة بارزون في المعارضة على رأسهم النائب السابق مسلم البراك الذي يشغل منصب الأمين العام لـ ”حشد“.

وكان البراك قال في مؤتمر صحافي الخميس الماضي، ”إن الشعب الكويتي عليه الحضور للتجمع في ساحة الإرادة، لوضع نقاط الحق على حروف الحقيقة، ولبدء المواجهة الحقيقية مع الفساد والمفسدين“.

وبين البراك أنه لا يدعو للعنف، وقال:“ من حق الشعب أن يطالب بالطرق السلمية، لأن الكويت ليست بوضع عادي، وتتعرض إلى نهب مقدرات الشعب“.

وقال رئيس قسم العلوم السياسية بجامعة الكويت عبدالله الشايجي:“إن الاحتقان مستمر، فالصراع سياسي بين القوى السياسية وأطراف من الأسرة الحاكمة ومتنفذين وقوى ترى أن مصلحتها هي الأهم“، واصفاً الصراع بأنه صراع نفوذ ومصالح.

واتخذت وزارة الداخلية إجراءات أمنية احترازية لتأمين التجمع، وقد تم حجز كلي للقوات الخاصة، وتشكيل غرفة عمليات مع التشديد على أن المسيرات وعرقلة حركة السير ممنوعة.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن مصادر أمنية قولها :“إن تعليمات واضحة وصريحة صدرت لرجال الأمن بضبط النفس وعدم الاحتكاك بالمتجمعين، والسير على نهج الحكمة لأبعد الحدود“.

وأضافت المصادر:“ إن قرار الحجز الكلي للقوات الخاصة اتخذ تحسباً لأي طارئ، فضلاً عن صدور حجز جزئي لفريق العمليات الميدانية المكون من عدة قطاعات أمنية، هي الأمن العام وأمن الدولة والمباحث الجنائية والمرور والنجدة“.

وأصدرت حركة العمل الشعبي اليوم بياناً اتهمت فيه وزارة الداخلية باتخاذ خطوات تهدف لعرقلة التجمع، متهمةً إياها بالدفاع عن الفاسدين في البلاد.

وأصدرت الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان بياناً بخصوص التجمع، أكدت فيه على أهمية كفالة حرية التعبير والتجمع التي أكد عليها دستور البلاد.

ويؤجج تجمع اليوم حالة من عدم الاستقرار السياسي الذي يعيشه الكويت منذ أن قضت المحكمة الدستورية الكويتية في 19يونيو/حزيران 2012 بإبطال عملية انتخاب مجلس الأمة وعدم صحة عضوية أعضائه الذين فازوا في الانتخابات التي أجريت بتاريخ 2 فبراير/ شباط 2012 وباستمرار صلاحية مجلس 2009 المنحل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com