كتلة الصدر تفضل المعارضة على الانضمام لحكومة يقودها المالكي

كتلة الصدر تفضل المعارضة على الانضمام لحكومة يقودها المالكي

بغداد – أعلن ”ضياء الأسدي“ الأمين العام لكتلة الأحرار التابعة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أن كتلته ستنضوي في جبهة المعارضة البرلمانية المقبلة، إذا تسلم رئيس الحكومة الحالي نوري المالكي ولاية ثالثة.

وقال الأسدي إن ”التجربتين الماضيتين للمالكي أثبتت أنه لن ينجح بالتجربة الثالثة، والدليل أن كل المعطيات التي توفرت في الولايتين الأولى والثانية هي نفسها التي ستكون في الولاية الثالثة“.

وأضاف أن ”كتلة الأحرار ليست لديها مشكلة مع المالكي كشخص، لكن اليوم هناك استحواذ منه على مؤسسات مستقلة تابعة لمجلس النواب كمفوضية الانتخابات وهيئة النزاهة وغيرها“.

وأوضح الأسدي أنه إذا فاز المالكي بولاية ثالثة ”سنذهب إلى المعارضة السلمية التي لا تهدم العملية السياسية بل نرصد عمل الحكومة“.

وترفض بالإضافة للائتلاف الوطني الشيعي، كتل متحدون للإصلاح (سنة) بزعامة أسامة النجيفي، والقائمة العربية (سنة) بزعامة صالح المطلك، والقائمة الوطنية (علماني) بزعامة اياد علاوي، الولاية الثالثة للمالكي، لكن الكرد لم يعلنوا حتى الان موقفهم بشكل رسمي.

لكن ائتلاف المالكي قال إنه ”متمسك بالمالكي مرشحا وحيدا لرئاسة الوزراء، ولن يتفاوض على تشكيل الحكومة القادمة دون وجود المالكي“.

ورأس المالكي حكومة العراق على مدى 8 سنوات، ويقول انه حقق انجازات أمنية وخدمية كبيرة، بينما يقول منافسوه إن سنوات حكمه كانت قاسية على البلاد في المجالات الامنية والسياسية والاقتصادية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com