مصدر في الجيش الوطني الليبي ينفي الانسحاب من درنة

مصدر في الجيش الوطني الليبي ينفي الانسحاب من درنة

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

أكد مصدر عسكري ليبي، أن كافة الجنود التابعين لغرفة ”عمليات عمر المختار“ في الجيش الوطني، ما زالوا في مواقعهم، حتى تحرير مدينة درنة من المتشددين.

ونفى المصدر لـ ”إرم نيوز“، صحة الأنباء التي جرى تداولها اليوم، عن انسحاب 13 عسكرياً من مواقعهم.

وأكد أن الحصار على درنة سيزول، حال فك المتشددين قبضتهم عن المدنيين، مشيراً إلى أن ”معنويات الجنود عالية جداً“.

وكان ما يسمى بمسؤول ملف الأمن بمدينة درنة ، التابع لتنظيم مجلس شورى درنة ،يحيى الأسطى عمر، قال على صفحته بموقع ”فيسبوك“: إن ”نحو 13 عسكرياً تابعين لعملية الكرامة، تركوا مواقعهم في محور مرتوبة الفتائح بسياراتهم الـ 5 وأسلحتهم، وعادوا إلى طبرق؛ رفضًا منهم لمحاصرة درنة وأهلها، كان ذلك في الأيام القليلة الماضية“.

وتحاصر قوات الجيش الوطني الليبي مدينة درنة منذ شهور، وتطالب بإخلائها من المسلحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com