العفو الدولية تدين ممارسات داعش ضد الأكراد

العفو الدولية تدين ممارسات داعش ضد الأكراد

المصدر: إرم – (خاص)

أدانت منظمة العفو الدولية قتل مسلحي الدولة الإسلامية في العراق والشام 15 مدنياً كردياً، بينهم 7 أطفال، في مدينة سري كانيه (رأس العين) بقرية تليلية، شمال شرقي سوريا.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي تشجب فيها المنظمة ممارسات ”داعش“.

وجاء الهجوم عقب اشتباكات بين مسلحي داعش وقوات حماية الشعب الكردية في المنطقة، حيث يخوض داعش معارك بهدف إقامة خلافة إسلامية في المناطق الكردية من سوريا، والتي تتمتع بإدارة ذاتية.

وجاء في تقرير منظمة العفو أن خمسة رجال وثلاث نساء وسبعة أطفال ينتمون لأسرتين تعملان على أرض مملوكة لإيزيديين قُتلوا في الغارة التي شنها مسلحو داعش في 29 من أيار / مايو.

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان إن ”داعش ربما اعتقد أن القتلى من الإيزيديين، الذين هرب معظمهم من المنطقة عندما سيطر عليها مسلحو الحركة في العام الماضي“.

وأكدت إحدى المستشفيات في المنطقة أنها تسلمت 15 جثة في ذات اليوم قُتل معظم أصحابها بطلقات نارية في الرأس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com