ائتلاف ”متحدون“ يبدي تخوفه من تفجير مراقد بسامراء

ائتلاف ”متحدون“ يبدي تخوفه من تفجير مراقد بسامراء

المصدر: بغداد- (خاص) من محمد وذاح

أعربت النائبة عن ائتلاف متحدون للإصلاح سهاد العبيدي عن تخوفها من تفجير سدة سامراء ومرقدي الإمامين العسكريين المقدسين لدى الشيعة وعودة العراق إلى أيام الاقتتال الطائفي، مؤكدة أن تنظيم ”داعش“ مجهز بالأسلحة والمعدات المتطورة والحديثة التي لا تضاهيها تجهيزات القوات الأمنية.

وقالت العبيدي في تصريح صحفي، إن ”المجاميع الإرهابية وعناصر داعش مجهزة بالأسلحة والمعدات المتطورة والحديثة عكس القوات الأمنية التي لا تمتلك القدرة القتالية والأسلحة المتطورة“، لافتة إلى أن ”تنظيم داعش لديه أسلحة متطورة ومدافع حديثة وصلت إليه عبر حدود دول الجوار“.

وأضافت أن ”هناك مخاوف من سيطرة المجاميع الإرهابية على سدة سامراء وتفجيرها، بعدما سيطرت على بعض أحياء سامراء“، معربة عن تخوفها من ”تفجير سدة سامراء الذي سيتسبب في كارثة حقيقية وإنسانية بحق أهالي صلاح الدين وغرق العاصمة بغداد وعدد من مناطق المحافظات“.

وتابعت العبيدي أن ”المجاميع الإرهابية تحاول فرض سيطرتها على قضاء سامراء وتفجير مرقدي الإمامين العسكريين بهدف عودة العراق إلى المربع الأول في عامي 2006- 2007“.

وطالبت العبيدي القيادات العسكرية بـ ”تعزيز قدراتها وفرض سيطرتها بأسرع وقت ممكن على أحياء سامراء والقضاء على المجاميع الإرهابية التي لا تريد الخير للعراقيين“.

وأقتحم مسلحون تابعون لتنظيم ”داعش“، صباح الخميس 5 حزيران/ يونيو 2014، قضاء سامراء وفرضوا سيطرتهم على خمس مناطق فيه، واندلعت إثر ذلك اشتباكات عنيفة بين القوات الأمنية والمسلحين.

فيما أعلنت قيادة عمليات سامراء أن الجيش والقوات الخاصة العراقية استعادوا السيطرة على سامراء وقتلوا عشرات من المسلحين ودفعوا الباقين إلى الانسحاب من المدينة بعد أن دخلوها الليلة الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com