أخبار

المعارضة الموريتانية تتظاهر رفضا للانتخابات الرئاسية
تاريخ النشر: 05 يونيو 2014 9:46 GMT
تاريخ التحديث: 05 يونيو 2014 9:46 GMT

المعارضة الموريتانية تتظاهر رفضا للانتخابات الرئاسية

منتدى الديمقراطية والوحدة الموريتاني المعارض ينظم مظاهرة حاشدة في نواكشوط للدعوة إلى مقاطعة الانتخابات التي يصفها المنتدى بـ"الأحادية" المفتقرة لشروط الشفافية والتوافق.

+A -A
المصدر: نواكشوط- (خاص)

نظم منتدى الديمقراطية والوحدة الموريتاني المعارض الأربعاء، مسيرة في العاصمة نواكشوط اعتبرها متابعون هي الأضخم في تاريخ الاحتجاجات السياسية بالبلاد، للتعبير عن رفضه للانتخابات الرئاسية التي تنطلق حملاتها الدعائية يوم الجمعة المقبل.

وجابت المسيرة عددا من شوارع نواكشوط، حاملة شعارات تدعو لمقاطعة الانتخابات التي يصفها المنتدى بـ“الأحادية“ والمفتقرة لشروط الشفافية والتوافق“.

وحمل المتظاهرون أعلام المنتدى وشعارات الأحزاب المنضوية فيه، كما هتفوا ضد نظام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

ورافقت قوات الشرطة والأمن، المسيرة التي اتسمت بالسلمية من نقطة انطلاقها وحتى نهايتها، ولم تحصل أي احتكاكات بين المتظاهرين وقوات الأمن التي اقتصر دورها على إغلاق الشوارع التي سلكتها المسيرة أمام حركة المرور.

إلى ذلك أدان الرئيس الموريتاني الأسبق العقيد أعل ولد محمد فال، ما أسماه ”تمادي النظام في سياسة الهروب إلى الأمام “ وقيادته للبلاد نحو ”طريق مسدود يستعصي معه إعادة الإصلاح، و تلافي المنزلقات الخطيرة التي ربما تقضي على كيان الدولة“

وأشاد ولد محمد في بيان صدر عنه الأربعاء بمنتدى الديمقراطية والوحدة على “ رفضه الدخول في مهزلة انتخابية لا تتوفر فيها أبسط معايير الشفافية“.

كما دعا كل الموريتانيين إلى مقاطعة الانتخابات، ورص الصفوف من أجل أن تكون تلك المقاطعة فعالة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك