السيسي يتلقى برقيات التهنئة من زعماء وقادة العالم

السيسي يتلقى برقيات التهنئة من زعماء وقادة العالم

المصدر: إرم- (خاص) من محمود غريب

تلقى الرئيس المصري الجديد عبد الفتاح السيسي الثلاثاء برقيات تهنئة من عدد من زعماء الدول العربية والغربية، أكدوا خلالها ثقتهم بقيادته لمصر خلال المرحلة المقبلة.

وتلقى السيسي برقيات تهنئة من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، ومن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ومن الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، ومن ملك الأردن عبدالله الثاني، ومن الرئيس السوري بشار الأسد، ومن وزير الخارجية البريطاني وليام هيج.

وهنأ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة الرئيس الجديد عبدالفتاح السيسي. وقال الشيخ في برقية االتهنئة: ”نهنئكم على الثقة الغالية التي منحكم إياها الشعب المصري الشقيق في مواجهة التحديات التي يمر بها وتحقيق تطلعاته وطموحاته في الاستقرار والتنمية والتقدم والازدهار والعزة والكرامة“.

وأكد رئيس الدولة في برقيته عمق الروابط التاريخية والأخوية التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين وحرص دولة الإمارات على المضي قدما في كل ما من شأنه تمتين الصلات الوثيقة وتعزيز التعاون الصادق القائم بين البلدين ودفعها إلى آفاق أرحب وأوسع بما يعود بالخير على الشعبين الشقيقين ويسهم في الوقت نفسه في خدمة المصالح القومية العليا للأمة العربية ويصون مستقبلها.

بدوره، ناشد خادم الحرمين الشريفين، كل الأشقاء والأصدقاء الابتعاد والنأي بأنفسهم عن شؤون مصر الداخلية بأي شكل من الأشكال.

وقال: ”المساس بمصر، يعد مساسا بالإسلام والعروبة، وهو في ذات الوقت مساس بالمملكة العربية السعودية، وهو مبدأ لا نقبل المساومة عليه، أو النقاش حوله تحت أي ظرف كان“.

وأضاف: ”يسرنا أن نهنئكم بالثقة الكريمة لشعب أودعكم آماله، وطموحاته، وأحلامه، من أجل غد أفضل“.

من جهته، أعرب الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت في برقيته، عن خالص تهانيه وأطيب تمنياته بمناسبه انتخابه رئيسا لمصر.

كما بعث ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ببرقيه تهنئه إلى السيسي، تتضمن خالص تهانيه وصادق تمنياته بمناسبه فوزه في الانتخابات الرئاسية، متمنيا له موفور الصحه ودوام العافيه ولجمهورية مصر العربيه الشقيقه وشعبها الكريم كل الرفعه والازدهار.

إلى ذلك، قالت المستشارة الإعلامية للقصر الجمهوري السوري بثينة شعبان إن الشعب المصري قال كلمته فى الانتخابات الرئاسية، مضيفه أن الرئيس بشار الأسد أرسل برقية تهنئة إلى وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي.

وأكدت شعبان أن الاتصالات مستمرة مع بعض الدول الخليجية والعربية والغربية الراغبة في فتح قنوات مع دمشق.

وهنأ العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني الرئيس المصري الجديد بالثقه التي أولاه إياها الشعب المصري وانتخابه رئيسا للجمهوريه.

وأعرب العاهل الأردني، في برقيه تهنئه بعث بها إلى السيسي، عن ”ثقته في حكمة وقدرة الرئيس المصري المنتخب على دعم مسيرة وبناء الحاضر والمستقبل الذي يليق بشعب مصر العزيز ومكانته الرائده“.

كما بعث وزير الخارجية والمغتربين اللبنانى جبران باسيل برقية تهنئة إلى المشير عبد الفتّاح السيسى.

وذكر بيان صادر عن المكتب الإعلامى لوزارة الخارجية اللبنانية الثلاثاء أن البرقية جاء فيها: ”إننا نتطلّع إلى أن تعود مصر إلى لعب دورها القيادى والريادى فى المنطقة العربية، وتكون منارة انفتاح ورسالة سلام فى عالمنا بوجه الحركات الأصولية التى لا تعترف بالآخر شريكاً لها فى الوطن والحياة، ولكى يُعطى بلدينا معاً نموذجاً للدولة المدنية التى يعلو فيها القانون والإنسان على الاعتبارات الضيّقة الأخرى“.

وعلى الصعيد الأوروبي، قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج: ”إن المملكة المتحدة تهنئ الرئيس المنتخب عبد الفتاح السيسي بمناسبة فوزه وتتطلع إلى العمل مع حكومته لتعزيز علاقة واسعة ومثمرة بين شعبينا“.

وأضاف: ”نتطلع إلى الرئيس المنتخب لاتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ الحقوق الواردة في الدستور المصري من خلال فتح المجال السياسي، وخاصة فيما يتعلق بحرية التعبير وتكوين الجمعيات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com