المعارضة البحرينية تتهم النظام بتجنيس 30 ألف أجنبي

المعارضة البحرينية تتهم النظام بتجنيس 30 ألف أجنبي

المصدر: المنامة ـ (خاص) من أحمد الساعدي

اتهمت جمعية الوفاق البحرينية المعارِضة النظام بمحاولة تجنيس 30 ألف أجنبي يعملون في الأجهزة الأمنية التابعة لوزارة الداخلية، مشيرةً إلى أن هذه الخطوة من قبل المنامة تُعد تجاوزاً صارخاً على السيادة الوطنية.

وذكر الموقع الإلكتروني التابع للوفاق أن الجمعية حصلت على معلومات بشأن إقدام النظام البحريني على توزيع الجنسية البحرينية بشكل غير قانوني.

وبدوره، كشف المحامي البحريني محمد عيسى التاجر أن النظام قام بتجنيس 30 ألف من منسوبي الداخلية، وذلك ضمن مخطط النظام للعملية الانتخابية القادمة حسبما أورده التاجر، داعياً المحامي التاجر للتحقق من هذه المعلومات عبر الحضور لمحكمة الإجراءات الشرعية التي تعكف على تعديل الأسماء خلال هذه الفترة.

وفي الأثناء، أصدرت محكمة بحرينية الاثنين أحكاماً بالسجن 15 عاماً ضد 21 مواطناً معارضاً في قضية ذات خلفية سياسية، وذلك بعد أيام من وصف منظمة هيومن رايتس ووتش القضاء في البحرين على أنه نظام للظلم، مؤكدةً أن المحاكم تلعب دوراً أساسياً في مساندة النظام السياسي القمعي للغاية في البحرين عبر الأحكام المتكررة على المتظاهرين السلميين بفترات مطولة في السجن.

الإفراج عن رجل دين شيعي بعد اتهامه بالإرهاب

وفي سياق متصل، ذكرت وكالة الأنباء البحرينية أن السلطات الأمنية أفرجت، مساء الاثنين، عن رجل الدين الشيعي السيد محمود الموسوي، الذي وجهت له تهماً تتصل بـ ”الإرهاب“، بعد نحو 5 أشهر من اعتقاله.

وكانت النيابة العامة أمرت بحبس الموسوي 45 يوماً على ذمة التحقيق، بعد أن اعتقلته قوات النظام خلال مداهمة منزله في 9 يناير / كانون الثاني الماضي، وصادرت أجهزة وإلكترونيات خاصة به وعائلته.

وتعتقل قوات النظام البحريني 12 رجل دين شيعي على خلفية الاحتجاجات السلمية التي تدعو لإنهاء استحواذ عائلة آل خليفة على السلطة في البحرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com