أخبار

زعيم إخوان الجزائر يعتذر عن المشاركة في مشاورات الدستور
تاريخ النشر: 02 يونيو 2014 23:38 GMT
تاريخ التحديث: 21 أبريل 2020 7:58 GMT

زعيم إخوان الجزائر يعتذر عن المشاركة في مشاورات الدستور

أبو جرة سلطاني يؤكد أن اعتذاره عن المشاركة جاء لتفويت الفرصة على من يتسابقون لتعليق إخفاقاتهم على مواقف الآخرين.

+A -A
المصدر: الجزائر- (خاص) من أنس الصبري

اعتذر الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم الجزائرية، أبو جرة سلطاني، عن المشاركة في مشاورات الدستور التوافقي التي اطلقتها رئاسة الجمهورية في الجزائر، لتفويت الفرصة على من وصفهم بالمتسابقين إلى تعليق إخفاقاتهم على مواقف غيرهم.

وقال زعيم إخوان الجزائر، في بيان تسلمت ”ارم“ نسخة منه، ردا على دعوة الرئاسة للمشاورات، “ أجدد الشكر للجهات التي وجهت لي الدعوة من ضمن الشخصيات الوطنية، لكن أعتذر عن المشاركة، لأفوت الفرصة على المتسابقين إلى تعليق إخفاقاتهم على مواقف غيرهم“.

و تابع “ أدعو الجميع بمن فيهم مناضلو الحركة، إلى تحمل مسؤولياتهم الفردية والجماعية تجاه وطنهم وأمتهم وضمائرهم“.

وأردف سلطاني ”قمت بما هو واجب في حق وطني، ثم ناقشت الموقف بمسؤولية مع بعض أصحاب الرأي والتجربة..القناعة قائمة بأن الجزائر فوق الرؤوس والرؤساء والأحزاب والدساتير، وأن التضحية في سبيل أمنها واستقرارها أمانة الشهداء في أعناق الجميع“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك