أخبار

حزب طالباني: إيران تدعم تولي المالكي رئاسة الحكومة
تاريخ النشر: 02 يونيو 2014 11:06 GMT
تاريخ التحديث: 02 يونيو 2014 11:06 GMT

حزب طالباني: إيران تدعم تولي المالكي رئاسة الحكومة

قيادي في التحالف الكردستاني يؤكد أن تولي الأكراد منصب رئاسة الجمهورية أفضل، لأن له صلاحيات أوسع ويرمز إلى أن الأكراد ليسوا مواطنين من الدرجة الثانية في العراق، خلافاً لمنصب رئيس البرلمان.

+A -A
المصدر: بغداد ـ (خاص) من أحمد الساعدي

كشف قيادي بارز في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، الذي يتزعمه الرئيس العراقي جلال طالباني، عن حصول الحزب على معلومات تؤكد دعم إيران لرئيس الوزراء نوري المالكي، لتولي رئاسة الحكومة لولاية ثالثة.

وقال النائب فرياد راوندوزي في تصريح صحافي إن ”الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدعم تولي نوري المالكي رئاسة الحكومة الجديدة، حسب معلومات وصلتنا“.

وأضاف القيادي الكردي أن ”الأكراد أقرب إلى الشيعة من السنة في العراق، بسبب علاقاتهم القديمة التي تتسم بالثقة المتبادلة العالية، لذا فمرشح دولة القانون نوري المالكي قادر على جمع أكثر من 130 مقعداً حصدها لغاية الآن من الكتل الصغيرة“.

ولفت فرياد راوندوزي إلى أن ”المالكي لم يتلق دعماً من الكتل الكبيرة لغاية الآن، ويمكن أن تتأخر عملية تشكيل الحكومة الجديدة“.

وفيما يتعلق بمنصب رئيس الجمهورية، أوضح القيادي في التحالف الكردستاني أن ”تولي الأكراد للمنصب أفضل، لأن له صلاحيات أوسع ويرمز إلى أن الأكراد ليسوا مواطنين من الدرجة الثانية في العراق، خلافاً لمنصب رئيس البرلمان“.

وأشارت مصادر كردية في وقت سابق لـ ”ارم“ أن رئيس حكومة إقليم كردستان مسعود بارزاني، يسعى في ظل غياب الرئيس جلال طالباني، أن يتسلم حزبه منصب رئاسة الجمهورية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك