حملة السيسي تتهم صحيفة كويتية بالكذب والفبركة مجدداً

حملة السيسي تتهم صحيفة كويتية بالكذب والفبركة مجدداً

المصدر: القاهرة - (خاص) من جمال أبو الدهب

أعلنت حملة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أنه في إطار ما نشرته صحيفة ”الجريدة“ الكويتية من مزاعم ”كاذبة“ لليوم الثاني على التوالي، تؤكد خلالها أن المشير أدلى بتصريحات صحفية لها بعد ظهور مؤشرات النتائج الأولية في الانتخابات الرئاسية، على الرغم من صدور بيان رسمي عن الحملة، الجمعة، ينفي صحة ما أوردته الصحيفة من افتراءات وأكاذيب.

وقالت الحملة، في بيان لها السبت، إن السيسي لم يدلِ بتصريحات للجريدة المذكورة، وعليها أن تثبت صحة مزاعمها بأدلة واضحة، بدلاً من المراوغة والكذب والاعتماد على مندوبين يفتقدون للمصداقية والنزاهة.

وتساءلت الحملة : ”كيف للجريدة المذكورة أن تنسب تصريحات للمشير للسيسي من خلال وسطاء، أو مقربين على حد زعمها، دون الرجوع إلى المصدر المنسوب إليه التصريحات، بالمخالفة للأعراف المهنية المتبعة والمسئولية الأخلاقية لمهنة الصحافة السامية، والتي تُلزم محرر الخبر التأكد من صحة المعلومات التي ينشرها على الرأي العام، وتدقيقها على نحو لا يقبل الشك.

وقالت الحملة إنه بعد الاتصال بمكتب الصحيفة في القاهرة، أكد لنا أن محرر الخبر يدعي أنه يعمل في الحملة الرسمية للمشير، واستطاع انتزاع تصريحات من خلال موقعه فيها، على خلاف الحقيقة، فليس للشخص الذي ”فبرك“ تصريحات المرشح الرئاسي أي علاقة بالحملة وليس عضواً بها.

وناشدت الحملة الصحيفة مراعاة الإطار القانوني والأخلاقي للعمل الصحفي، وعدم الحديث دون سند أو دليل، بدافع إنكار ما وقعت فيه من خطأ مهني جسيم، بعد نشر تصريحات ”مؤلفة “ لا أساس لها من الواقع ونسبتها كذباً إلى المشير عبد الفتاح السيسي.

وأكدت الحملة أنها ستتبع كافة الإجراءات القانونية تجاه كل تجاوز بحق المرشح الرئاسي، استناداً إلى ما كفلة القانون في التعامل مع الأخبار الكاذبة والشائعات التي يتم ترويجها على نحو من غياب المسؤولية الأخلاقية والسياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com