مسؤول عراقي: داعش متحالف مع قوات عزت الدوري

مسؤول عراقي: داعش متحالف مع قوات عزت الدوري

بغداد- قال مسؤول محلي بمحافظة ديالى، شرق العراق، اليوم السبت، إن ”تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) تحالف مع الجناح المسلح لعزت الدوري، النائب السابق لرئيس الجمهورية إبان حكم صدام حسين.

وأوضح قائمقام بلدة الخالص التابعة للمحافظة، عدي الخدران، ”أن تحالفا بين داعش والجناح العسكري للدوري يؤجج العنف والهجمات المسلحة قي المناطق المشتركة بين محافظتي ديالى وكركوك“.

ويتزعم الدوري تنظيما مسلحا يطلق على نفسه ”الحركة النقشبندية“ وينشط في شمال ديالى ومحافظات كركوك وصلاح الدين.

وقال الخدران: ”عثرت القوات الأمنية في الخالص على أدلة وأقراص مدمجة ومنشورات مشتركة لتنظيم عزة الدوري وداعش خلال عمليات أمنية في القصبات النائية شمال البلدة“.

وأضاف أن ”تنظيم الدوري يتلقى دعما دوليا وتسليحيا من دول مجاورة (لم يحددها)، تشمل الصواريخ بعيدة المدى والعجلات الحربية والأسلحة الرشاشة المتطورة (أسلحة متعددة الطلقات) إضافة إلى القنابل المختلفة المنشأ“.

وأشار المسؤول العراقي إلى أن ”الدوري، وفقا لمعلومات استخباراتية موثقة، يتنقل بين المحافظات الساخنة الأربع ديالى، وصلاح الدين وكركوك والأنبار“.

وأضاف الخدران أن ”المناطق الشمالية لبلدة الخالص والقريبة لكركوك وصلاح الدين باتت أكبر وأخطر معاقل داعش والنقشبندية وتهدد أمن ديالى برمتها“.

وترتبط عدة تنظيمات مسلحة، بنائب رئيس النظام السابق عزة الدوري في ديالى، أبرزها كتائب المصطفى والمجاهدين وجيش التحرير، التي قُضي على جزء كبير من قياداتها خلال الأعوام الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com