أمريكا تهدد بـ“قصف“ الحشد الشعبي إذا لم ينسحب من كركوك

أمريكا تهدد بـ“قصف“ الحشد الشعبي إذا لم ينسحب من كركوك
Iraqi soldiers ride in military vehicles in Zumar, Nineveh province, Iraq October 18, 2017. REUTERS/Ari Jalal

قالت مصادر إيرانية على صلة بمليشيات الحشد الشعبي في العراق، اليوم الخميس، أن قوات التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، أبلغت رئيس الحكومة حيدر العبادي، أنها ستستهدف الحشد الشعبي، إذا لم ينسحب من مناطق في مقدمتها محافظة كركوك.

ونقل موقع ”آمد نيوز“ الإيراني عن المصادر قولها إن ”التحالف الدولي حدد مهلة 24 ساعة ؛لخروج جميع قوات الحشد الشعبي من المناطق الكردية ،وخصوصًا في محافظة كركوك“، مشيرة إلى أن ”واشنطن هددت باستهداف الحشد بضربات جوية ،إذا رفض الانصياع لأوامر الانسحاب“.

وتحدثت وسائل إعلام عراقية عن أن ”قوات الحشد الشعبي انسحبت من كركوك ،ومناطق أخرى منها قضاء خانقين شمال شرق ديالى، وقضاء سنجار غرب محافظة نينوى شمال العراق“.

وأمر رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ“انسحاب جميع الجماعات المسلحة في كركوك ،والإبقاء على الشرطة المحلية ،وجهاز مكافحة الإرهاب فقط“، بعد انتقادات وجهت لميليشيات الحشد.

وبحسب بيان صادر عن مكتبه ،ونشر مقتطفات منه على حسابه في ”تويتر“، قال العبادي إن ”القوات الأمنية في محافظة كركوك مكلّفة بحماية أمن وممتلكات جميع المواطنين بمختلف أطيافهم“.

وأكد العبادي أن ”الأمن في كركوك مستتب ،وتحت سيطرة الشرطة المحلية ،وبإسناد من جهاز مكافحة الإرهاب“.

ويأتي حديث العبادي وسط انتقادات واتهامات وجهت لميليشيات الحشد الشعبي، المرافقة للقوات العراقية، بعد دخولها المناطق التي انسحبت منها قوات ”البيشمركة“ الكردية، حيث اتهم مسؤولون في الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي الكردستاني ،الثلاثاء، مسلحي الحشد الشعبي بالقيام بنهب وحرق منازل الأكراد في قضاء طوزخورماتو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com