الائتلاف الشيعي يعترض على ولاية المالكي

الائتلاف الشيعي يعترض على ولاية المالكي

المصدر: بغداد - (خاص) من محمد وذاح

أكدت مكونات الائتلاف الوطني العراقي الشيعي، تمسكها بالتحالف الوطني واعتراضها على قيام ائتلاف المالكي بإعلان مرشحه لرئاسة الحكومة وبرنامجها بعيداً عنها، في حين قرر تشكيل وفد مشترك للتواصل مع القوى الوطنية الأخرى.

وذكر بيان للتحالف وصل ”إرم“ نسخة منه، أن ”الهيئة السياسية للائتلاف الوطني العراقي عقدت اليوم اجتماعها الدوري بحضور كافة القوى السياسية له، واستعرض الائتلاف تطورات المشهد السياسي وخلص الى عدة نقاط في بيانه الختامي، أهمها التمسك بالتحالف الوطني واعتراضه على دولة القانون للخروقات المرتكبة من قبلهم من خلال طرح برنامج حكومي وسياسي ومرشح بعيداً عن التحالف الوطني“.

وأضاف البيان أن ”الائتلاف ناقش وضع المعايير لاختيار رئيس الحكومة المقبل وقرر الائتلاف تشكيل وفد مشترك للتواصل مع القوى الوطنية“، مبينا أن ”الائتلاف بارك الانتخابات التي جرت في جمهورية مصر العربية“.

وكانت اللجنة الثمانية المنبثقة عن الهيئة السياسية للتحالف الوطني العراقيِ اتفقت، الثلاثاء، على الحفاظ على وحدة صف التحالف الوطنيِ بمكوناته كافة.

وقال عضو اللجنة النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي إن ”اللجنة الثمانية المشكلة من التحالف الوطني تجتمع لوضع نظامه الداخلي وبحث ما تحقق من اعمالها خلال الفترة الماضية ومناقشاتها“.

وأضاف أن ”جميع الاطراف استلموا هذه المسودة في الاجتماع السابق وناقشوها من حيث التطوير والتعديل والاضافة ثم اتخذوا قراراً بالعودة الى قياداتهم من أجل بحث المقترحات واليوم ستطرح في الاجتماع الآراء في المقترحات، من أجل تعديل النظام الداخلي وتحويل التحالف الوطني إلى مؤسسة سياسية وطنية راسخة متماسكة قوية قادرة على مواجهة التحديات وإدارة البلد في هذه المرحلة الحساسة“.

يُذكر أن الأطراف السياسية المنضوية في ائتلاف دولة القانون أعلنت عقب اجتماعها في (23 من مايو / أيار الجاري) ترشيحها رئيس الوزراء نوري المالكي رسمياً لولاية ثالثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com